مدير المواساة: إصابات كورونا ازدادت 3 أضعاف عن شهر شباط

قسم العزل مشفى الأسد في دمشق

الطبيب “الأمين”:نسبة الوفيات المسجلة بكورونا 3 % من العدد المسجل

سناك سوري – متابعات

قال مدير عام مشفى المواساة وعضو لجنة كورونا الدكتور “عصام الأمين”، أن عدد الإصابات الإيجابية المثبتة بفيروس كورونا ارتفع خلال الشهر الحالي بمعدل 3 أضعاف عن الشهر الماضي، مقدرا عدد الإصابات المسجلة بالمشفى حالياً بحوالي 55 إصابة مسجلة في حين كانت الشهر الماضي 15 إصابة فقط.

سبب تزايد عدد الإصابات يعود حسب تصريح “الأمين” الذي نقلته صحيفة الوطن إلى التراخي في التقيد والتشدد بإجراءات كورونا على صعيد التعقيم وارتداء الكمامة وغيرها من الأسباب التي أدت إلى تزايد انتشار الوباء، لكنه عاد وأشار إلى أنه لغاية الآن لم تصل “سوريا” إلى الذروة الثالثة مقارنة مع الحالات التي تم تسجيلها خلال الذروتين الأولى بمعدل 170 حالة، والثانية بمعدل 120 حالة في الشهر.

اقرأ أيضاً: مدير المواساة: السلالة الجديدة من كورونا تسبب للأطفال أعراض شديدة

الوضع الحالي تطلب إجراءات جديدة في المشفى وفقاً لـ”الأمين” حيث تمت زيادة عدد الأسرة المخصصة لحالات كورونا إلى 70 سريراً، مع متابعة تأمين كل المستلزمات المخصصة لعمل المشفى، لافتاً إلى أنه تم نقل عدد من الاستاجات لطلاب السنة الرابعة والخامسة والسادسة في كلية الطب البشري (من مشفى المواساة إلى الأسد الجامعي)، وذلك يشمل عدداً من الأقسام ولفترة محدودة لا تتجاوز الشهر على أن يعاد تقييم المنحني الوبائي.

وفيما يتعلق بتطعيم الكوادر الطبية في المشفى بلقاح كورونا أوضح “الأمين” أنه تم تطعيم 50 منهم، ومن المقرر أن يتم تطعيم 150 للخط الأول من الكادر في المشفى، وذلك بعد وصول الجرعات المقرر حصولهم عليها من وزارة الصحة حيث طمأن الجميع بأن لا انعكاسات سلبية نهائياً على موضوع التطعيم واللقاح.

نسبة الوفيات من الإصابات الرسمية المسجلة بكورونا تقدر بنحو 3 بالمئة من إجمالي العدد المسجل، وهو ما أكده مدير المشفى وهي نسبة تقارب حسب تعبيره النسب في دول الجوار ودول العالم، وخاصة أن هذا الأمر يرتبط بعدد الإصابات الإجمالي، وأضاف:« كلما ازدادت حالات الإصابات تتالت حالات الوفاة، علماً أن هذا الأمر يشمل الأرقام الرسمية المسجلة لدى وزارة الصحة».

اقرأ أيضاً: سوريا.. الصحة تدعو للحذر بعد انخفاض أعداد الإصابة المسجلة بالكورونا

ازدياد الإصابات استدعى من جهة ثانية عقد اجتماع استثنائي للمجلس المركزي للتصدي للفيروس في وزارة التعليم العالي والذي صدر عنه عدة قرارات أهمها ترشيد القبولات والعمليات الباردة في مشافي التعليم العالي التي تستقبل حالات كورونا، وذلك انسجاماً مع الوضع الراهن الذي فرض نفسه على المشافي، مع استمرار خدمات مشافي التعليم العالي في استقبال مختلف الحالات الإسعافية على مدار الساعة، إضافة لاستمرار العمل بإلغاء نظام البصمة في المشافي خلال الظرف الحالي، على أن يعود للإدارات ضمن عياداتها وأقسامها تقدير الظرف والحاجة من الكادر ضمن آلية متبعة تنظم العمل بشكل يومي بما يسهم في تقديم الخدمات والعلاجات اليومية كافة، إضافة لضرورة التشدد بالإجراءات الوقائية الاحترازية.

ووفقاً للتحديث اليومي على صفحة المكتب الإعلامي لوزارة الصحة لعدد الإصابات بالفيروس ليوم أمس الإثنين 15 آذار 2021 فقد تم تسجيل 78 إصابة جديدة مايرفع العدد الإجمالي إلى 16556، كما تم تسجيل 88 حالة شفاء ليرتفع العدد إلى 11058 في حين تم تسجيل 5 حالات وفاة ليرتفع العدد 1104 حالة وفاة.

اقرأ أيضاً: كورونا: ارتفاع بالإصابات وتسجيل 44 حالة أسبوعياً بالمدارس

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع