مدير المنتخب يستقيل قبل أسبوعين من مباراة “الفلبين”

رضوان الشيخ حسن - ويب

هل تؤثر الاستقالة على حال المنتخب؟

سناك سوري – دمشق

أعلن “رضوان الشيخ حسن” استقالته من مهمته كمدير لمنتخب “سوريا” لكرة القدم أمس.

استقالة “الشيخ حسن” المفاجئة والتي ردها لأسباب شخصية كما قال في منشور مختصر على صفحته الشخصة في الفيسبوك، تأتي قبل أسبوعين فقط من المباراة المنتظرة للمنتخب في افتتاح مشوار التصفيات المؤهلة لكأس العالم مع “الفيلبين”.

“حسن” كان قد برأ نفسه في حوار صحفي قبل أيام من النتائج المخيبة لمنخبنا في بطولتي نهرو وغرب آسيا، محملاً المسؤولية للكابتن “فجر ابراهيم” لأنه صاحب القرار حسب وصفه.

استقالة “الشيخ حسن” أثارت تساؤلات حول التوقيت والأسباب الحقيقة لها، خاصة أن المنتخب خاض تجربتين سيئتين في دورة “نهرو” وبطولة غرب آسيا، دون أن يتقدم أحد بالاستقالة فلماذا الآن، حيث تخوف البعض من آثار هذا القرار على تحضير المنتخب.

يذكر أن صفحة الاتحاد الرياضي العام نشرت خبر الاستقالة المختصر دون ذكر تفاصيل أخرى.

اقرأ أيضاً: الحل بإلغاء كرة القدم من سوريا!؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع