مديرة صحة دمشق: الكمامة تمنعني من الرد على الاتصالات

صورة تعبيرية-انترنت

نقابة الأطباء تخالف طبيب قلبية وتعيد 25 ألف ليرة لمريض

سناك سوري-متابعات

قالت مديرة صحة “دمشق”، الدكتورة “هزار رائف”، إن عدم ردها على الاتصالات يأتي نتيجة انشغالها بالاجتماعات، بالإضافة لاستخدامها الكمامة بشكل دائم، ما يعيق الرد على الهاتف.

حديث “رائف” السابق أتى رداً على شكاوى بعض أعضاء مجلس محافظة “دمشق”، واستيائهم من أداء مديرية الصحة ومديرتها التي لا تتجاوب معهم، ليقول عضو المجلس “زياد الزايد” إن هناك شكوى بحق إحدى الصيدليات لم تلقّ أي استجابة من قبل المديرة رغم وعودها بالمعالجة، كما نقلت صحيفة البعث.

اقرأ أيضاً: السورية للتجارة تكسر ميزانية محافظة دمشق التي تمتلك أرض الفورسيزن!

وخلال جلسة مجلس المحافظة، اشتكى أعضاء آخرون من غلاء الأدوية ومزاجية الصيادلة دون الالتزام بالتسعيرة، وفوضى أجور الأطباء التي تختلف من طبيب لآخر، ليرد نقيب الأطباء بدمشق الدكتور “حسن غباش”، قائلاً إنهم أعادوا مبلغ 25 ألف ليرة إلى مريض، تقاضاها منه طبيب قلبية لقاء أجور تطوير الإيكو وتم أخذ الاجراءات القانونية بحق الطبيب.

يذكر أن ختام جلسات مجلس محافظة دمشق، شهد إثارة مواضيع جدلية ساخنة كثيرة، مثل تخفيض مخصصات الخبز للأسر من 4 إلى 3 ربطات يومياً، وفصل 1000 عامل نتيجة عدم توفر إيرادات تغطي رواتبهم، بينما ينتظر المواطن الإعلان عن أمور مفرحة مثل حسن استثمار المحافظة للعقارات والأملاك الكثيرة التي تمتلكها في العاصمة “دمشق”.

اقرأ أيضاً: زيادة الرواتب تحرم أسر وعوائل 1000 عامل من مصدر دخلهم!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع