مخلوف: الصين أهدت سوريا أرزاً وتجهيزات طبية و200 باص نقل داخلي

وزير الإدارة المحلية حسين مخلوف-انترنت

وزير الإدارة المحلية والبيئة: العلاقة المستقبلية مع الصين ستنعكس إيجابا على الشعبين السوري والصيني

سناك سوري-متابعات

قال وزير الإدارة المحلية والبيئة، “حسين مخلوف”، إن العلاقة الوطيدة كما وصفها، بين “سوريا” و”الصين”، أثبتت أنها «عميقة ومتجذّرة تاريخياً وحاضراً».

وأضاف في تصريحات نقلتها الوطن المحلية اليوم الأحد، أن العلاقة المستقبلية مع الصين ستكون بإرادة مشتركة بين قيادتي البلدين، وهو ما سينعكس إيجاباً على الشعبين.

“مخلوف” أشاد بالموقف الصيني تجاه “سوريا” في المحافل الدولية، وتقديمها للمساعدات الإنسانية، وأضاف أنها قدّمت كذلك عدداً من المنح «شملت مجموعة من الكراسي والدعامات الحركية وأجهزة المشي واللحف، وتجهيزات طبية للمشافي ومواد غير غذائية، إضافة إلى منحتين من مادة الأرز، ومئة باص داخلي، كما وافقت الحكومة الصينية على منحة ثانية تشمل مئة باص آخر، ونحن بانتظار توريدها».

اقرأ أيضاً: نائب سوري: نسعى للاستفادة من تجربة الصين بعهد الحزب الشيوعي

وزير الإدارة المحلية، قال إنهم يتطلعون «لإنجاز اتفاقيات تعاونٍ اقتصادي وتكنولوجي لتشمل معداتٍ، وتجهيزات كهربائية ومساعداتٍ صحية وطبية، وآليات تدعم قطاع النظافة المهم والحيوي»، مضيفاً: «نأمل أن تنعكس الخطة الصينية لتأهيل طريق الحرير خيراً على إعادة تأهيل البنى التحتية في سوريا، كما نتمنى بمناسبة حلول مئوية الحزب الشيوعي الصيني، الازدهار والتقدم المستمر للشعب الصيني الصديق».

يذكر أن الأسواق تغص بماركات غذائية سورية تحوي منتجات صينية، خصوصاً الأرز، بالإضافة إلى الكثير من الأدوات الكهربائية أيضاً.

اقرأ أيضاً: البعث يُشارك الشيوعي الصيني مؤتمره في مواجهة الهيمنة العالمية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع