مجلس الشعب:الاتحاد الرياضي العام نقل الإبداع والتميز إلى العالم!

رئيس مجلس الشعب "حمودة الصباغ"-فيسبوك

الاتحاد الرياضي.. الشعب طالب بتغييره وممثلو الشعب يهنئونه “يا هيك التمثيل يا إما بلا”!

سناك سوري-دمشق

هنأ رئيس مجلس الشعب “حمودة صباغ” باسمه وباسم رفاقه في المجلس، رفاقهم في المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام وجماهير الرياضيين السوريين بالذكرى 48 لتأسيس الاتحاد الرياضي العام، “طب شو يعني ماهني رفاق بين بعض شو حشر الشعب”.

وجاء في “بيان” التهنئة الذي نشرته صفحة المجلس الرسمية على “الفيسبوك” أن المجلس يعبر عن ثنائه على جهود الاتحاد والقائمين عليه، وتقديره واعتزازه بالقيم الوطنية والمعاني السامية (للعيد)، وللرياضة والرياضيين، حاملي لواء الوطن، وسفراء سوريا من خلال مشاركتهم في البطولات الإقليمية والقارية والدولية، ناقلين إبداعهم وتميزهم إلى العالم، “يا لطيف ما أقواها العبارة الأخيرة”.

الشعب بدوره يهنئ رئيس المجلس ورفاقه، على تمثيلهم للشعب خير تمثيل، ونقلهم لمطالبه بأمانة تامة، وعملهم الدؤوب على مراقبة أداء مؤسسات الدولة ومحاسبتها، خاصة في الآونة الأخيرة حيث طالب معظم أفراد الشعب الذي يقول المجلس إنه يمثله، بما فيهم أهل الرياضة السورية في الداخل والخارج، باستقالة الاتحاد الرياضي العام واتحاد الكرة على خلفية نتائج المشاركة الكارثية (يللي بيعتبروها إنجاز) في نهائيات آسيا الأخيرة، والتي حازت على  النصيب الأكبر من المتابعة من بقية الدول المشاركة والمؤسسات الإعلامية الخارجية (باعتبار ما كان في وفد إعلامي مع المنتخب)، بهدف الاستفادة من “الإبداع” اللامتناهي الذي حملته في طياتها.

وبهدف متابعة هذه المسيرة الإبداعية، ضرب القائمون على الاتحاد بمطالب الشعب عرض الحائط، وجددوا لأنفسهم الثقة (وبلا منية حدا)، واكتفوا بتغيير المدرب، متكرمين على الجماهير باعتذار أمام مجلس الشعب، الذي يبدو أنه “جاب نتيجة وسامحهن ممثل الشعب ضل الشعب بقى والشعب تحصيل حاصل وأصلاً مو مهم كتير”.

اقرأ أيضاً: “جمعة” و “الدباس” على القائمة السوداء للجمهور السوري!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع