مجلة طبية عالمية تنشر عن عمل جراحي “سوري” نادر

فريق طبي من مشفى الباسل بـ”طرطوس” يحقق إنجازاً علمياً طبياً متميزاً

سناك سوري – طرطوس

حظي العمل الجراحي النادر الذي أجراه فريق طبي متخصص في الهيئة العامة لمشفى الباسل بمحافظة “طرطوس” بفرصة النشر في مجلة علمية تابعة لجامعة “أوكسفورد” البريطانية المصنفة أولى عالمياً.

يوضح الدكتور “شوقي محمود” أخصائي الجراحة العامة الذي نفذ العمل لـ”سناك سوري” أنه تمكن بمساعدة زميله الأخصائي في مجال الجراحة التجميلية بمشفى المواساة الدكتور “أمجد سلطاني” من التواصل مع الجامعة والحصول على الموافقة اللازمة لنشر البحث العلمي حول العمل الجراحي النادر والذي يحمل عنوان “حالة جراحية نادرة بشأن “ناسور معدي مع القطعة الرابعة للعفج تالي لقرحة معدية ثاقبة”.

اكتشاف الناسور تم خلال إجراء عمل جراحي لمريض بعمر 60 عام كان يعاني من انسداد مخرج معدة ولديه أعراض اقياءات متكررة وفقر دم ولديه سوابق قرحة عفجية وكان المقرر استئصال جزء من المعدة لكن الطاقم الطبي فوجىء بوجود اتصال تشريحي بين المعدة والقطعة الرابعة من العفج وهو أمر لايجوز وهنا كان لابد من استئصال القطعة الرابعة وهو عمل خطير وأي خطأ فيه يمكن أن يؤدي لموت المريض، لكن الخبرة العلمية مكنت فريق العمل الجراحي من إنجازه وعودة المريض لممارسة حياته الطبيعية.

عملية نشر البحث في المجلة تطلبت تعاوناً بين الطبيبين “محمود” و”سلطاني” حيث قاما بالتعاون لمراسلة المجلة وإعداد البحث باللغة الانكليزية والاجابة على تساؤلات المحكمين الذين أقرّوا بأنها حالة مثيرة للاهتمام ووافقوا على نشرها.وهي اليوم متواجدة على أهم المواقع الطبية العلمية

وتأتي أهمية العمل الجراحي حسب ماذكره الدكتور “اسكندر عمار” مدير عام المشفى لـ”سناك سوري” كونه نادر وصعب تشريحياً وجراحياً  حيث تعد الحالة الثالثة المسجلة في الأدب الطبي عند الأحياء ومنفردة بالتكنيك الجراحي المتبع، كما سجلت خمس حالات مرضية مشابهة بتشريح الجثث عند الأموات، مشيراً إلى أن الإنجاز تأكيد على أنه بالرغم من كل الظروف الصعبة التي تمر بها “سوريا” إلا أن البحث العلمي مايزال مستمراً ومايزال السوريون مصرين على تحقيق المزيد من الإنجازات.

يشار إلى أن فريق العمل الجراحي ضم الدكتور “شوقي محمود” اختصاصي جراحة عامة ومقيمي الجراحة الدكتور “علي أحمد” والدكتور “غدير سلامة” واختصاصية التخدير الدكتورة “هيام مصطفى”.

اقرأ ايضاً: ماهو الاختراع الذي دفع سويسرا لتكريم السوري “عبدالله العلكة”  

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع