متطرفون في لبنان بمناطق محسوبة على جعجع يهاجمون الناخبين السوريين

متطرفون لبنانيون يقولون إنهم من حزب “القوات”: العلم السوري وصور الرئيس “الأسد” مستفزة

سناك سوري-دمشق

هاجم متطرفون لبنانيون في “كسروان” المحسوبة على حزب القوات ورئيسه “سمير جعجع”، الناخبين السوريين الذين كانوا في طريقهم للمشاركة في الانتخابات الرئاسية السورية بالسفارة السورية في “لبنان”.

وبحسب بث مباشر تابعه سناك سوري على محطة mtv اللبنانية، قال مواطن لبناني إن وجود السوريين وهم يحملون علم بلادهم وصور الرئيس “بشار الأسد”، كان مستفزاً جداً، وهو ما أدى إلى مهاجمة الباصات التي تقل السوريين الراغبين بالانتخاب ومنعهم من إكمال طريقهم، حيث تم قطع الطريق المؤدي إلى السفارة.

عملية قطع الطريق من قبل المتطرفين اللبنانيين، جرت بالتزامن مع حملهم العصي وحدوث مواجهات بينهم وبين السوريين، الذين حاول الجيش اللبناني السماح لهم بإكمال طريقهم عبر الباصات التي تقلهم.

اقرأ أيضاً: انتخابات الرئاسة.. السوريون يدلون بأصواتهم في 43 دولة بينها فرنسا

وفي لقاء مع أحد المتطرفين اللبنانيين، الذين قطعوا الطريق أمام السوريين، قال رداً على سؤال المذيع “من أنتم”، إنهم من “القوات اللبنانية”، ولن يسمحوا للسوريين المرور مع علم “سوريا” وصور الرئيس “بشار الأسد”.

وكان رئيس حزب “القوات اللبنانية” “سمير جعجع”، قد طالب أمس الأربعاء، بالحصول على قوائم بأسماء من سينتخبون الرئيس السوري “بشار الأسد” من أجل ترحيلهم إلى “سوريا”.

ولاقى هذا السلوك، انتقادات وردود فعل غاضبة منه بين عدد كبير من اللبنانيين، عبر السوشيل ميديا، معتبرين أنه انتهاك لحرية الرأي، ونابع من تحريض مارسه رئيس حزب القوات “سمير جعجع”.

اقرأ أيضاً: سمير جعجع يدعو لترحيل المصوّتين للأسد من لبنان

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع