الرئيسيةسناك ساخن

اللاذقية.. عدوان اسرائيلي للمرة الثانية خلال شهر وأضرار في المستشفى

بعد ليلة مخيفة عاشها الأطفال.. فوج الإطفاء مايزال يتعامل مع النيران

عاش الأطفال ليلة مخيفة في “اللاذقية”، التي استهدف العدوان الإسرائيلي مرفأها للمرة الثانية خلال أقل من شهر واحد.

سناك سوري-دمشق

وقال مصدر عسكري، أنه «حوالي الساعة 21ر3 من فجر اليوم نفذ العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً برشقات من الصواريخ من عمق البحر المتوسط غرب مدينة اللاذقية مستهدفاً ساحة الحاويات في الميناء التجاري في اللاذقية».

وأدى العدوان الإسرائيلي، إلى «اشتعال الحرائق في المكان وحدوث أضرار مادية كبيرة ولا يزال العمل مستمراً لإطفاء الحرائق وتدقيق نتائج العدوان».

حجم تضرر المباني القريبة من المنطقة المستهدفة بالعدوان، يعكس حجمه الكبير، حيث تعرض مشفى “الندى” الخاص إلى دمار في واجهته البلورية، ومثله بعض المباني والمحال التجارية الأخرى المجاورة للمرفأ.

وقال فوج إطفاء “اللاذقية”، الذي مايزال يحاول إخماد الحريق بعد السيطرة عليه، من خلال صفحته الرسمية في فيسبوك: «حليب بودرة ، عبوات صغيرة لزيت المحركات ، بكرات تلزيق والعديد من المواد الخدمية بالإضافة لكميات كبيرة من إطارات السيارات والتي تأخد وقتاً كبيراً بعملية الإخماد.. هذه هي المواد التي نتعامل مع إخمادها الآن»، وأضاف أن «مساحة الحريق ممتدة بشكل طولي وكبير نسبة للمرة الماضية وعملية الإخماد ليست بسهولة سابقتها».

وكان الاحتلال الإسرائيلي، قد نفذ عدوانا مشابها في الـ7 من شهر كانون الأول الجاري على مرفأ “اللاذقية”.

اقرأ أيضاً: العدوان الإسرائيلي يستهدف الأرز في مرفأ اللاذقية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى