مؤسس “الجيش الحر” يدعو لإشعال جبهات إدلب

ويدعو لرفض “دستور الاحتلال”.. “حدا يخبروا إنو لسه مافي دستور هني عميتناقشوا فقط”!

سناك سوري-رصد

دعا مؤسس “الجيش الحر” “رياض الأسعد”، إلى رفض “دستور الاحتلال” في إشارة منه إلى الاجتماعات حول اختيار مرشحي اللجنة الدستورية التي تمخضت عن مؤتمر “سوتشي” أواخر كانون الثاني الفائت.

واعتبر “الأسعد” في تغريدة له على موقع “تويتر” أن على الفصائل والكتائب الإسلامية المعارضة في الشمال السوري، المبادرة إلى الهجوم، وأضاف: «هل ستنتظر فصائل الشمال حتى يأتيها الأمر الواقع مكرهة وتكون في موقع الدفاع وصد الهجمات أم ستتحرك وتستبق الأحداث وتبدأ بالهجوم».

ويبدو أن مؤسس “الجيش الحر” وقائده السابق قد التقط إشارات التفاهم الروسي التركي في الشمال السوري، والذي يجري الحديث عنه عبر اتفاق “تل رفعت-جسر الشغور”، والذي تم نفيه خلال الفترة الماضية قبل أن يعود للواجهة من جديد عقب الاتفاق الروسي التركي في “تل رفعت” السورية.

كلام “الأسعد” لا يبدو أنه سيلقى أذناً صاغية من أحد، فـ”تركيا” بسطت نفوذها بشكل واضح على الشمال السوري والقرار حوله لن يتخذ إلا بإرادتها التي تبدو حالياً أنها ذاهبة للتهدئة وترتيب الأوراق مع الروسي والأميركي.

اقرأ أيضاً أنباء عن التوصل لاتفاق “روسي تركي” في مدينة “تل رفعت” السورية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *