مؤتمر اللاجئين يتصدر مباحثات الرئيس الأسد والوفد الروسي

الرئيس بشار الأسد والمبعوث الروسي ألكسندر لافرينتييف _ صفحة رئاسة الجمهورية

مساعٍ لإفشال مؤتمر دمشق حول اللاجئين

سناك سوري _ دمشق

تركّز اللقاء الذي جمع الرئيس السوري “بشار الأسد” مع وفد من وزارتي الخارجية والدفاع الروسيتين حول المؤتمر الدولي للاجئين المزمع عقده في “دمشق” الشهر المقبل.

وقالت صفحة رئاسة الجمهورية أن الرئيس “الأسد” خلال لقائه الوفد الروسي الذي ترأسه مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى “سوريا” “ألكسندر لافرينتييف”، بحث الجهود المبذولة لإنجاح المؤتمر والخروج منه بنتائج إيجابية تسهم في تخفيف معاناة اللاجئين السوريين وإتاحة عودتهم إلى البلاد.

التحديات التي تواجه المؤتمر كانت حاضرة خلال المباحثات لاسيما محاولات بعض الدول منع عقده وإفشاله والضغط على الدول الراغبة بالمشاركة، واتفق الجانبان على أن هذه الدول تستمر في تسييس الملف الإنساني، وأن المؤتمر يصب في مصلحة اللاجئين وعودتهم وتقديم الدعم لهم.

بدوره أطلع الوفد الروسي الرئيس “الأسد” على نتائج الجولة التي أجريت في عدد من دول المنطقة التي تضم لاجئين سوريين، وأكد الوفد أن “روسيا” ستواصل عملها مع المؤسسات السورية للمساعدة بإغلاق هذا الملف الإنساني.

اقرأ أيضاً:الرئيس الأسد يشارك باحتفال عيد المولد النبوي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع