لِمَن قالت ديمة قندلفت: من أنت لتعترض على خلقة الله؟

ديمة قندلفت - معتصم النهار

معتصم النهار: لست ضد حرية التعبير في حال لم تتجاوز حدود الأدب

سناك سوري – دمشق

انتقد الفنانان “ديمة قندلفت”، و”معتصم النهار”، ظاهرة التنمر المنتشرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصا في السنوات الأخيرة.

“قندلفت” نشرت مقطع فيديو قصير من آخر لقاء مصوّر أجرته، على حساباتها الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي، ورصده “سناك سوري” تتحدث فيه عن ظاهرة التنمر، قائلةً: «مافي أبشع من كلمة إنو حدا يقول لأنثى “إنت بشعانة.. لي هيك عاملة بحالك، ليش هيك عاملة شعراتك».

اقرأ أيضاً: تمرد تحرر وعشق.. ديمة قندلفت جوكر الدراما السورية وزوجة الوزير

وأردفت أنه ليس من حق أحد أن يتدخل في تفاصل حياتها الشخصية، وأنه من المُعِيب استخدام هذا الأسلوب بالتعامل مع الناس، وتوجهت للمتنمر بالقول: «من أنت حتى تعترض على خلقة الله».

من ناحية أخرى، تحدث الفنان “معتصم النهار” خلال برنامج “بصراحة” عن التنمر عبر مواقع التواصل، واعتبر أن السوشال ميديا أصبحت مكاناً لكل “من هب ودب”، موضحاً أنه ليس ضد حرية تعبير الناس في حال لم تتجاوز حدود الأدب.

وعن سخرية بعض المتابعين من صورة قديمة له، قال “النهار”: «أنا أحب تلك الصورة كثيراً فهي تذكرني ببداياتي وأول الطريق، وعندما نشروا تلك الصورة أحببت بدوري أن أنشرها عبر صفحاتي»، مضيفاً أنه «يحب تلك الفترة عندما كان عمره 16 عاماً لأنها كانت خالية من الهموم والمشاكل والمسؤوليات».

اقرأ أيضاً: أيمن عبد السلام: معتصم النهار أصبح سفيراً لسوريا

ظاهرة التنمر وهي عنف نفسي غير مباشر عرفت طريقها للانتشار الواسع بين الناس عبر مواقع التواصل في السنوات الأخيرة ويُعد الفنانون من أكثر الناس تعرضاً للتنمر من المتابعين حيث تطال الانتقادات السلبية والتعليقات المحبطة حياتهم الشخصية بالإضافة إلى الشكل الخارجي من ملابس وشعر وملامح التقدم بالعمر وعمليات التجميل وغيرها من التفاصيل الأخرى حيث زاد التنمر من تسليط الأضواء عليهم لكن بسلبية واضحة.

اقرأ أيضاً: رواد عليو إحدى بنات الماريونيت..

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع