لوقوعها في العشوائيات.. التربية تقرر إغلاق عدد من رياض الأطفال غير المرخصة

يبدو أن سكان العشوائيات لن يرتاحوا أبداً ولن يتركهم المعنيون في حالهم!

سناك سوري – متابعات

أصدرت وزارة التربية قراراً بإغلاق عدد من رياض الأطفال الواقعة في مناطق العشوائيات والتي لايمكن لها أن تحصل على تراخيص نظامية.

قرار الإغلاق يؤثر وفقاً لما ذكره الأهالي وأغلبهم من ذوي الدخل المحدود على أطفالهم الذين لاقدرة لهم على وضعهم في رياض أخرى في مناطق بعيدة وتحمّل قسط النقل إضافة لأقساط الرياض الخاصة المرتفعة في المناطق غير العشوائية.

اقرأ أيضاً: أصحاب رياض الأطفال يتربصون بزيادة الراتب التي يحلم بها المواطن

الرياض التي قررت الوزارة إغلاقها تقع في منطقة “أسد الدين” بـ “ركن الدين” حيث تعمل محافظة “دمشق” على دراسة طريقة لتحويل هذه الرياض إلى لجنة الخدمات والسعي لتأجليها حتى نهاية العام الدراسي، حسب حديث عضو المكتب التنفيذي المختص لقطاع التربية والرياضة في المحافظة “أنس السباعي” لجريدة تشرين المحلية.

ويتساءل المواطنون الذين تهدد قرارات الوزارة اليوم مستقبل أطفالهم التعليمي عن كيفية قيام هذه الرياض سابقاً وكيف تمكنت من العمل طيلة سنوات واستقبال الطلاب ولم ير أحد من كوادر الوزارة أنها مخالفة؟، آملين أن تتوصل الوزارة لصيغة تمكن من تسوية وضع الرياض في مناطق العشوائيات والعمل الجاد لدراسة أسعار رياض الأطفال في مناطق العشوائيات وغيرها كونها أصبحت هاجساً يؤرق الكثير من السوريين الذين لاقدرة لهم على تحمل نفقاتها

اقرأ أيضاً: أقساط الروضات في “دمشق” أعلى من قسط التعليم الموازي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع