لماذا اختصر “ديمستورا” زيارته إلى “دمشق” من “أيام” إلى “ساعات قليلة”؟!

المبعوث الأممي لحظة وصوله إلى دمشق

ماذا سمع “ديمستورا” من الحكومة السورية؟

سناك سوري-متابعات

انتهت زيارة المبعوث الأممي للشأن السوري “ستيفان ديميستورا” إلى “دمشق” بعد ساعات قليلة من وصوله إليها يوم أمس الأربعاء ليغادرها في اليوم ذاته، رغم أن مساعد المتحدث باسم الأمم المتحدة، “فرحان حق”، كان قد قال في مؤتمر صحافي إن «ديميستورا سيبقى “بضعة أيام” في العاصمة السورية».

الزيارة التي تم اختصارها من أيام إلى ساعات، يبدو أنها لم تثر في نفس المبعوث الأممي الرضا ولم يسمع فيها ما أراد أن يسمعه، حول مسألة تسمية الثلث الثالث من أعضاء اللجنة الدستورية وهي قائمة المجتمع المدني، ما يشير إلى كون “ديمستورا” سينهي مهمته ويغادر منصبه تاركاً هذه المهمة لخلفه الذي لم تتم تسميته بعد.

في السياق أعلنت الأمم المتحدة أن مبعوثها إلى “سوريا”، سيجتمع مع أعضاء مجلس الأمن غداً الجمعة ليطلعهم على نتائج مباحثاته في “دمشق” مع وزير الخارجية السوري “وليد المعلم”، وقال “فيودور سترجيجوفسكي” السكرتير الصحفي للبعثة الروسية الدائمة لدى الأمم المتحدة: «سيتم عقد جلسة الإحاطة الإعلامية للسيد دي ميستورا يوم الجمعة في الساعة التاسعة صباحا، وستكون الإحاطة الإعلامية على شكل اجتماع مفتوح مع أعضاء المجلس».

وزير الخارجية السوري كان قد أكد خلال اجتماعه مع “ديمستورا” أن الدستور شأن سوري، وكل ما يتصل به يقرره الشعب السوري بدون تدخل خارجي.

اقرأ أيضاً: “ديمستورا” و”العاصفة المطرية” يصلان “دمشق”!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *