أخر الأخبارحرية التعتير

لديه 10 أطفال.. انتحار أربعيني بعد رفض تزويجه بالثالثة!

مشاجرة في مدينة "الباب" تتطور إلى اشتباكات

سناك سوري-متابعات

أنهى “ح.م” 42 عاماً، حياته بإطلاق النار على نفسه من بندقية حربية، بعد رفض ذويه تزويجه للمرة الثالثة، في مدينة “الباب” السورية.

ونقل موقع عكس السير، عن مصادر مقربة من عائلة الأربعيني، قولها إنه ينحدر من “خناصر”، متزوج من سيدتين ولديه 10 أطفال، ويقيم في منزل عائلة زوجته الأولى، وقد اتخذ قرارا بالزواج للمرة الثالثة، وفاتح أسرته بالموضوع، إلا أنهم رفضوا الأمر، فأقدم على قتل نفسه.

اقرأ أيضاً: مساعد الوالي التركي يفتتح المدينة الصناعية في مدينة الباب السورية

مقالات ذات صلة

في سياق آخر، شهدت مدينة “الباب” بريف “حلب”، الخاضعة لسيطرة الفصائل المدعومة من “تركيا”، مشاجرتين تطورتا لإطلاق نار، نتج عنه مقتل الشاب “أنس عطية”، وإصابة عدة أشخاص، وفق ما ذكرت صفحة “أخبار مدينة الباب” الناشطة في فيسبوك.

وبحسب الصفحة، فإن المشاجرة الأولى، وقعت قرب صيدلية الأزرق، بين شباب من المدينة وآخرين من “دير الزور”، لتطور إلى اشتباك بالأسلحة وقطع الطرقات.

فعاليات مدينة “الباب”، أصدرت بياناً على إثر المشاجرتين، اعتبرت فيه أن السلاح العشوائي، مهمته نشر الفوضى، مطالبين أهالي المدينة بمنع حمل السلاح والقضاء على الفوضى، وعدم التجييش، وأضاف البيان أن «الفوضى التي ما زالت مستمرة في مدينة الباب أصبحت أمراً لا يطاق بالنسبة لجميع السكان وتأثيره أصبح واضحاً على كل نواحي الحياة الإقتصادية والمعيشية والإجتماعية، وما يجري من تجييش دائم وتحويل أي مشكلة إلى مناطقية هو أمر غير مقبول مطلقاً».

اقرأ أيضاً: مظاهرة في “الباب” ضد المجلس المحلي و القرارات التركية


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى