لحوم وأجبان منتهية الصلاحية في برادات شركة تابعة لوزارة الصناعة…ومديرها يبرر:لاصلاحية لنا والأمر بيد التاجر

لحوم فاسدة - فيسبوك

مدير الشركة أخبر التاجر والتاجر أصرّ على إبقائها في البرادات والقانون يسمح له بإخراجها متى أراد… طلع الحق عالقانون

سناك سوري – متابعات

كشفت مديرية الشؤون الصحية في محافظة “دمشق” عن وجود أكثر من 50 طناً من اللحم المفروم منتهي الصلاحية إضافة لأكياس خيش معبأة بجبنة القشقوان المخضر من كثرة التعفن وفريز ومنغا وكوارع وروس غنم مجهولة المصدر مخزنة في برادات شركة ألبان “دمشق”.

المواد منتهية الصلاحية وبحسب ماتحدث به مدير الشركة “عبدالناصر كريم” لـ جريدة تشرين المحلية  تعود لتاجر من القطاع الخاص يقوم بتخزينها في برادات الشركة مقابل أجرة معنية ولاعلاقة للشركة بها، “يعني معقول واحد ساكن ببيتك ومابتعرف عنو شي كيف ظبطت هي؟”

المدير تذرع بالقوانين التي لاتسمح له وفق العقد المبرم مع التاجر بالتدقيق وراءه أو مساءلته إلى أين يأخذ المواد وماذا سيعمل بها. (أيوا ومين الخبير القانوني يلي نصحكن تعملو هيك عقد!؟).

مدير الشؤون الصحية في المحافظة”ماهر ريا” أكد أن جزءاً من المواد منتهية الصلاحية تم بيعها وتخريجها من قبل الشركة بموجب أوراق تخريج نظامية منحتها للتاجر في حين قامت الشركة بإتلاف البعض منها.

وفي إطار ماسبق يستنتج المواطن قصور بعض القوانين عن تحقيق الغاية المفترض أنها وضعت لأجلها وهي حماية المواطن من الغش والتلاعب وخاصة فيما يتعلق بالمواد الغذائية التي تشكل خطراً على حياته وتهدد صحته .

اقرأ أيضاً: 3 أطنان من الأغذية الفاسدة كانت في طريقها إلى “معدتك عزيزي المواطن”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *