لحرمانه من الميراث شاب يقتل والده المتزوج من سبع نساء

جرائم غريبة ومرفوضة سابقاً تغزو المجتمع السوري… الحكم بالمؤبد على شاب قتل والده بهدف السرقة

سناك سوري – متابعات

أصدرت محكمة الجنايات الثانية في “دمشق” حكماً بالإعدام خُفف إلى المؤبد على شاب تجاوز الثامنة عشرة من عمره بسبب قتل والده بدوافع عديدة منها السرقة.

وفي تفاصيل الجريمة التي أوردتها جريدة الوطن فإن الابن أقدم على قتل والده المتزوج من سبع نساء منهن ست مطلقات وذلك بعد حرمانه من الميراث بسبب تحريض زوجته له ودفعه لطرد ابنه من المنزل فأصبح الشاب ينام في ورشات العمل وأحياناً في سيارة مستهلكة.

مراسل الوطن الذي حضر المحاكمة أكد:« أن القاضي حينما تلا الحكم أمام مسمع الجميع لم تهتز للابن شعرة حتى معالم وجهه كانت تدل على أنه فعل مايراه الصواب وهذه الجريمة كان من المفترض أن يرتكبها منذ فترة طويلة وكأنه يريد أن يوصل رسالة لكل من يشاهده في قاعة المحكمة أنه خلّص العائلة من شر والده».

قتل الوالد يستوجب عقوبة الإعدام وفقاً لما تحدث به القاضي “ماجد الأيوبي” رئيس محكمة الجنايات في “دمشق” إلا أن التخفيف جاء بعد النظر في ظروف الدعوى وعمر الجاني فكان تقدير هيئة المحكمة منحه الأسباب المخففة باعتبار أن القضاة يدرسون الظروف المحيطة بالجريمة لاسيما النفسية والاقتصادية والاجتماعية، علماً أن عقوبة المؤبد كبيرة جداً أيضاً.

يذكر أن جريمة الطفل تعد نتيجة لخطأ لم يرتكبه هو وإنما ألبسته إياه الظروف والمجتمع، وحكم الأعدام لم يكن يوماً حلاً لمشكلة وإنما هو علاج للعنف بعنف أكبر ومصادرة فرصة الفرد أن يصلح ذاته ولو بعد الجريمة.

اقرأ أيضاً: “دمشق” إلقاء القبض على مجرم قتل الدكتورة “لارا شحادة” وطفلتها بعد تعذيبهما

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *