“لبنان”.. 8 شبان تناوبوا على اغتصاب قاصرة سورية وابتزازها

صورة تعبيرية

حادثة الاغتصاب تشهد تفاعلاً مختلفاً من ناشطين لبنانيين طالبوا بالعقاب المناسب للفاعلين

سناك سوري-لبنان

تعرضت يافعة سورية في “لبنان” لم تتجاوز الـ14 عاماً من العمر، لجريمة اغتصاب نفذها 8 شبان (سوريين ولبنانيين).

جريمة الاغتصاب هزت المجتمع اللبناني، وقد سجلت الضحية تعاطفاً كبيراً من قبل لبنانيين قبل السوريين طالبوا بمعاقبة المتهمين الثمانية بما يتناسب مع الحادثة.

وأعلنت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي اللبناني عن توقيف المتهمين الثمانية، الذين كانوا متوارين في 3 قرى جنوب البلاد، وقد اعترفوا بعد التحقيق معهم باغتصاب القاصرة السورية وتصويرها ومن ثم ابتزازها بمقاطع الفيديو المسجلة لها.

المتهمون الثمانية تمت إحالتهم إلى مفرزة “صيدا” القضائية ومكتب مكافحة الاتجار بالأشخاص وحماية الآداب في وحدة الشرطة القضائية لاستكمال التحقيق، وفق إعلان قوى الأمن اللبناني.

وتمكث اليافعة السورية اليوم في أحد مراكز الرعاية بناء على طلب القضاء المختص، بعد سماع إفادتها بحضور مندوبة الأحداث.

ويتعرض اللاجئون السوريون في “لبنان”، لانتهاكات متكررة ومعاملة عنصرية من قبل بعض اللبنانيين، في حين تطالبهم الحكومة السورية بالعودة إلى مناطقهم التي توقفت فيها المعارك وباتت اليوم أكثر أمناً مما مضى، لكن تحول المخاوف الأمنية من “الاعتقال” دون عودة معظمهم.

اقرأ أيضاً: “لبنان” حملة رافضة للعنصرية تجاه السوريين.. ولتصريحات “باسيل”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع