كيف يحمي مرضى السكري أنفسهم من عدوى كورونا؟

صورة تعبيرية - انترنت

نصائح وزارة الصحة السورية لمرضى السكري في ظل جائحة كورونا

سناك سوري – متابعات

يعتبر المصابين بمرض السكري أكثر عُرضة من غيرهم لمضاعفات فيروس كورونا المستجد الوخيمة في حال انتقلت عدوى الفيروس إليهم، لذلك يتوجب عليهم توخي الحذر واتخاذ مزيد من الاحتياطات والتدابير الوقائية لحماية أنفسهم.

ووفقاً لإرشادات “وزارة الصحة” يجب على المصاب بمرض السكري، بدايةً الاهتمام بقواعد النظافة الشخصية كغسل اليدين المتكرر بالماء والصابون والتعقيم على ألا تقل نسبة الكحول بالمعقم عن 60%.

ثانياً: التباعد الجسدي والحفاظ على مسافة لا تقل عن مترين بين شخص وآخر، واعتماد أسلوب التلويح والإيحاء بالتحية عن بُعد مع تجنب للمصافحة والتقبيل.

ثالثاً: الالتزام بالخطة العلاجية والدوائية المُوصى بها من قبل الطبيب الاختصاصي، وعدم أخذ الدواء دون استشارة طبية.

رابعاً: ممارسة التمارين الرياضية البسيطة كالمشي مثلاً، وتمارين الاسترخاء.

اقرأ أيضاً: كيف تمارس/ي حياتك بعد مخالطتك لشخص مصاب بكورونا؟

خامساً: الاهتمام بالنظام الغذائي الصحي الغني بالخضروات والفيتامينات، وشرب الماء بشكل كاف.

سادساً: الراحة الجسدية والنوم لساعات كافية، سابعاً: الالتزام بالمراقبة اليومية لنسب سكر الدم.

ثامناً: تجنب من تبدو عليهم أعراض أمراض الجهاز التنفسي، تاسعاً: تجنب الاجتماعات المكتظة والأماكن العامة المزدحمة.

عاشراً: عدم تشارك أطباق الطعام وأكواب الشراب والمناشف والمناديل والأدوات الشخصية مع الآخرين، وتجنب التدخين بشكل كامل والابتعاد عن المدخنين، والتقليل من المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والشاي.

وأخيراً .. يوصى بعدم الاستماع إلى الشائعات والأخبار غير الموثوقة والمحبطة للحفاظ على الحالة النفسية.

ويبلغ عدد المصابين بمرض السكري في سوريا نحو 10% من عدد السكان إلا أنه خلال سنوات الحرب والأزمة الاقتصادية تجاوزت نسبة المصابين 13% بينما عدد المصابين في العالم خلال عام 2019 بلغت 347 مليون مع توقعات أن يصل العدد إلى 522 خلال 2030، بحسب منظمة الصحة العالمية.

اقرأ أيضاً: كيف تحافظ على سلامة المسنين في ظل جائحة كورونا ؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع