قيادي بعثي: الحوار ضرورة ملحة

مهدي دخل الله خلال حضوره الدورة المركزية العشرين- صفحة القيادة القطرية

“مهدي دخل الله”: أحياناً يشوب الحوار إشكاليات تؤدي لتشتت بالآراء وإفشاله

سناك سوري – متابعات

أكد عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي “مهدي دخل الله” أهمية ترسيخ ثقافة الحوار بين الرفاق “البعثيين”  الدارسين فالحوار يحقق التوافق في الآراء لكنه أشار إلى أنه في بعض الأحيان يشوب عملية الحوار إشكالات تؤدي إلى تشتت بالآراء ما يؤدي إلى إفشاله.

كلام عضو القيادة القطرية جاء خلال تخريج الدورة المركزية العشرين التي تقيمها مدرسة الإعداد الحزبي المركزية والتي أكد فيها أن الحوار ضرورة ملحة ولابد من تعزيزه، وفقاً لما نشرته صفحة القيادة القطرية للحزب على فيسبوك.

اقرأ أيضاً: قيادي بعثي يتهم العلمانيين بالداعشية و دكتورة بعثية تتهمه بالانقلاب !

القيادي البعثي شرح للرفاق البعثيين الحاضرين الفرق بين الاتفاق والتوافق قائلاً: «أنّ الأول تكون فيه النتيجة على رأي واحد وهذا لا يكون من أهداف الحوار، أمّا التوافق يكون بين رأيين مختلفين وغالباً ما يكون هناك تفاوض بين الرأيين للوصول إلى نتيجة توافق بينهما وهذا هدف الحوار الحقيقي، مشيراً إلى أن الحوار الناجح يؤدي إلى اكتشاف السلبيات والإيجابيات في آن واحد لكلا الطرفين المتحاورين» ،مؤكداً ضرورة تعزيز الحوار وتحقيق توافق بالآراء واكتشاف العناصر.

اقرأ أيضاً: “دخل الله”: البعث تميز عن باقي الأحزاب بتطبيق الحياة الديمقراطية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع