“قسد” مستعدون للتعاون مع قوات عربية في سوريا

قائد “قسد” يتحدث عن الوجود الفرنسي وسبب انتقاله إلى غرب الفرات

سناك سوري-متابعات

علق القائد العام لـ”قسد” “مظلوم عبدي”على اقتراح الرئيس الأميركي “دونالد ترامب” إرسال قوات عربية لتحل محل القوات الأميركية في سوريا، مؤكداً أنه سيتعاون معها.

وقال “عبدي” في حوار مع صحيفة “الشرق الأوسط”: «لا يوجد شيء رسمي حتى تاريخه»، وأضاف: «نحن نعمل مع التحالف على طرد الإرهاب من سوريا، وليست لدينا مشكلة في حال دخلت قوات عربية بالتنسيق مع التحالف الدولي وسنتعاون معها».

اقرأ أيضاً: “واشنطن” تحاول إجبار “الرياض” على إرسال “قوات عربية” إلى “سوريا”

وكشف “عبدي” عن قيام “فرنسا” بنقل جزء من قواتها العاملة في سوريا تحت راية التحالف الدولي، من شرق إلى غرب الفرات بهدف دعم مجلس “منبج” العسكري مؤخراً، معتبراً أنها «خطوة سياسيّة هامة للغاية، للتصدّي للتهديدات التركية».

وختم حديثه باتهام “تركيا” بالتعاون مع “داعش”، وأضاف: «تركيا متورطة بعلاقتها مع التنظيم وعناصره يخوضون حروباً بالوكالة عن تركيا لتنفيذ أجنداتها في سوريا، عندما تهدّد تركيا باقتحام منبج والمناطق الكردية الخاضعة لسيطرة قواتنا، ستنفّذ هذه التهديدات عبر عناصر التنظيم».

وأشعل تصريح “ترامب” حول نيته إرسال قوات عربية إلى “سوريا” سجالاً جديداً بين “قطر” و”السعودية” حيث تحاول كل منهما رمي عبء إرسال وتمويل تلك القوات على الأخرى.

اقرأ أيضاً: “ترامب” يشعل خلافاً قطرياً سعودياً جديداً حول “سوريا”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *