قريباً.. طرطوس عاصمة صناعة الدواء في سوريا

الحديث عن تصدير الدواء السوري قريباً!

سناك سوري-متابعات

بعد كل المشاكل التي تعرض لها المواطن السوري خلال الفترة الماضية خصوصاً فيما يتعلق بتأمين الدواء الذي فقدت أنواع كثيرة منه من الأسواق نتيجة العقوبات على البلاد، يجري الحديث اليوم عن قرب تصدير الدواء المصنع سورياً إلى الخارج.

حيث قال “عمار علي” مدير صناعة طرطوس بحسب وسائل إعلام محلية إنه يتوقع أن تكون المحافظة عاصمة صناعة الدواء في البلاد، وستسهم بتأمين حاجة القطر من الدواء وتصدير الفائض للخارج، كاشفاً عن ترخيص 10 معامل لصناعة الأدوية، 7 منها يجري تنفيذها، والثلاثة المتبقية بدأت بالانتاج الفعلي، منها معمل “سيفارما” الذي يعتبر أحد أضخم مشروعات التصنيع الدوائي في سوريا، وينتج العديد من الأصناف الدوائية منها ماهو يصنع لأول مرة كالأدوية السائلة التي تتطلب شروط تصنيع صارمة.

اقرأ أيضاً: الدواء المفقود من السوق متوفر لدى “وزارة التعليم العالي”!

ويتخوف المواطن السوري من ضخامة تلك التصريحات، منطلقاً من الواقع الذي يعيشه، فهو لا يجد أنه من المنطقي الانتقال من مرحلة الصعوبة في تأمين الدواء إلى مرحلة تصديره دفعة واحدة، بينما يأمل أن تكون الأدوية المنتجة ذات فاعلية خصوصاً وأن أغلب الأدوية الموجودة انخفضت فعاليتها بشكل كبير مؤخراً، وهذا ما أكده عدد من الأطباء والصيادلة أيضاً.

يذكر أن محافظة طرطوس لم تكن مقصداً لمعامل الأدوية قبل الأزمة الدائرة في سوريا، وعادةً مايقول أهلها أنه كان ممنوع عليها تطوير الصناعة فيها، فهل كسرت الأزمة القواعد!!؟

اقرأ أيضاً: الدواء في سوريا قليل الفعالية اعترافات صيدلاني مهم

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *