في “سوريا” 55 مواطن ضحية حوادث سير على طريق

بالرغم من عدم جهوزيته  “أثريا-خناصر” طريق يربط بين محافظتي “حلب” و”حماة”

سناك سوري – متابعات

لقي 55 شخصاً مصرعهم إثر حوادث سير على طريق “أثريا -خناصر” الذي يربط محافظات “حلب” و”حماة” ومنها إلى “دمشق”.

مديرية الخدمات الفنية استفاقت مؤخراً من غفوتها وقررت أن تجد حلاً يساعد في التخفيف عن الطريق غير المهيأ للوصل بين المحافظات حيث كشف مدير الخدمات الفنية في حلب” عبد اللـه بكوري”:« أنه يتم العمل على تجهيز طريق آخر لمحافظة “حلب” يربط بينها و “إدلب” و “حماة” ومن ثم إلى”دمشق” موضحاً أن هذا الطريق يسمى “حلب كفر منصور أبو الظهور سنجار معرشحور حماة”».

ويساهم الطريق المذكور وفقاً لما نقلته صحيفة الوطن في اختصار  مسافة 100 كيلو متر بين المحافظات المذكورة ولكنه ليس بديلاً عن الطريق الأصلي فهو مخصص للسيارات السياحية.

وعلى الرغم من أن طريق “أثريا-خناصر” يشكل منذ زمن بعيد الشريان الوحيد لمحافظة “حلب” ويصنف من الدرجة الرابعة ومن الممكن أن يصل عرضه إلى 9 أمتار إلا أن الجهات المختصة تقوم فقط بإجراء صيانات دورية عليه، في حين يتم صرف الملايين لصيانة وتوسيع طرقات أخرى أقل أهمية فيما يتساءل مواطنون لماذا لايتم اعتماد الطريق كطريق مركزي وتوسيعه وتحويله إلى أوتوستراد يمكن من خلاله عبور كافة أنواع السيارات وبالاتجاهين ودون أية مخاطر تذكر.

يشار إلى أن الطريق شهد خلال السنوات القليلة الماضية الكثير من الحوادث المؤلمة التي دعت الأهالي للمطالبة بوضع حد للسرعات الزائدة على الطريق غير المهيأ.

اقرأ أيضاً: “حلب” في عيون حكومة “خميس” وذاكرتها العاطفية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *