في “الحسكة” معتمد رواتب يختلس 15 مليون ليرة سورية ويهرب

تم تحريك دعوى ضده بناء على طلب المحافظ (يعني لو ما طلب المحافظ ماكان تم تحريك الدعوى!!؟)

سناك سوري – متابعات

اختلس “ح ا”  معتمد الرواتب بالمنطقة الصحية في “القامشلي” 15،3 مليون ليرة سورية وهي عبارة عن رواتب لبعض الموظفين العاملين في مديرية الصحة بالمدينة، إضافة لسلفة نقدية غير مسددة من قبله.

وبناء على ذلك قام الجهاز المركزي للرقابة المالية بتحريك دعوى الحق العام وطلب الحجز على أموال المعتمد بناء على طلب المحافظ (يعني لو المحافظ ماطلب ما كانوا عملوا هذا الإجراء؟)، وسيتم تحويله للقضاء المختص بجرم اختلاس المال العام وفقاً للمادة 8 من قانون العقوبات الاقتصادية رقم 3 لعام 2013، إضافة للتعميم على الجهات العامة لعدم التعاقد مع المعتمد المذكور.

وحسب جريدة الوطن التي أوردت الخبر فإن التقرير المنظم بحقه حمّل محاسب الإدارة “م ا” مسؤولية عدم متابعة عمل المعتمد والإشراف عليه وعدم متابعة تصفية السلف، واقترح فرض عقوبة الحسم من أجره الشهري بمقدار 3 % لمدة 3 أشهر.

موظفو المديرية الذين ينتظرون رواتبهم على أحرّ من الجمر ويستعجلون الجهات المعنية للإسراع بصرفها لهم متسائيلن عن أسباب تكرار مثل هذه الحوادث في المدينة حيث سبق أن اختلس معتمد رواتب “دير الزور” الموضوعين تحت تصرف مديرية زراعة “الحسكة” مبلغ 11 مليون و500 ألف ليرة سورية عن طريق التلاعب بأوامر الصرف.

اللص الذي سرق رواتب الناس البسطاء، ترك لهم الهموم والديون التي كانوا يتمنون لو أنه سرقها وترك لهم هذه الرواتب التي لا تكفيهم حتى العاشر من كل شهر.

اقرأ أيضاً: في “السويداء” اختلس 30 مليون وهرب.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *