في إياب الدوري.. قمة في حلب وديربي في اللاذقية

مباراة سابقة بين تشرين وحطين _ انترنت

منافسة حادة على الصدارة بين فرق المقدمة

سناك سوري- ناصر بكار

تعود عجلة الدوري السوري للدوران في افتتاح مباريات مرحلة الإياب وضمن الجولة الثالثة عشر بمواجهات عديدة عصر يوم غد الجمعة.

حيث يجمع ديربي “اللاذقية” بين “تشرين” و “حطين” على أرضية ملعب الباسل، لكنه سيفتقد للحضور الجماهيري كما هو الحال في باقي المباريات بسبب قرار حكومي يمنع التجمعات ضمن الإجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار فيروس كورونا.

ويستقبل نادي “الاتحاد” في “حلب” وعلى أرضية ملعب الحمدانية نظيره “الجيش”، حيث يسعى أهلي حلب لمواصلة نتائجه الإيجابية، فيما يسعى “الزعيم الجيشاوي” للاستمرار في مطاردة المتصدر “تشرين” الذي يتساوي معه بالنقاط برصيد 30 نقطة ويتخلّف عنه بفارق الأهداف.

ويحل “الكرامة” ضيفاً ثقيلاً على “الحرجلة” الذي كان خصماً صعباً للفرق التي واجهها، ويبحث “الأزرق الكرماوي” عن تعويض خسارته الأخيرة في ختام مرحلة الذهاب سعياً لاستعادة الصدارة، فيما يحاول “الحرجلة” تحقيق نتيجة إيجابية تُحسن من رصيده.

وفي “دمشق” يلتقي “الوحدة” صاحب المركز الخامس على سلم الترتيب مع “الحرية” صاحب المركز قبل الأخير، ويطمح “البرتقالي” إلى الفوز بنقاط المباراة الثلاث لملاحقة فرق المقدمة، فيما يطمح “أخضر حلب” لتصحيح المسار والابتعاد عن مراكز الهبوط.

وعلى أرضية ملعب “البعث” يواجه نادي “جبلة” الذي حقق نتائج إيجابية في مرحلة الذهاب ضيفه “الطليعة” الذي يقبع في المركز السادس وأحرج فرق المقدمة أكثر من مرة، علماً أن “جبلة” طلب تأجيل المباراة لحين البت بملف عقوبته الصادرة عن اتحاد الكرة في قضية الاعتداء على الحكم.

مواصلة الصحوة عنوان مواجهة “الوثبة” مع “الساحل” حيث حقق كلا الفريقين نتائج إيجابية مؤخراً تحت قيادة كادر فني جديد، فيما يبحث “الفتوة” متذيل الترتيب عن الانتصار الأول له في الدوري خلال لقائه بنادي “الشرطة” صاحب النتائج المتقلبة على أرضية ملعب “الجلاء” بدمشق.

اقرأ أيضاً:6 صفقات لأندية الدوري في سوق الانتقالات الشتوي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع