أخر الأخبارفن

فنانون ينعون ستيلا خليل خبيرة تجميل الدراما السورية

والدة مكسيم خليل تفارق الحياة في دمشق

سناك سوري – متابعات

نعى الوسط الفني السوري “ستيلا خليل” خبيرة التجميل، ومصممة الأزياء، ووالدة الفنان “مكسيم خليل” التي فارقت الحياة اليوم الخميس.

الفنان “مكسيم خليل” نعى والدته عبر “انستغرام”، قائلاً: «إلى المرأة التي هزّت جدران قلبي.. أرى روحك تعبر بين مسارح دمشق أراها تسير في الحواري القديمة التي احبّت خلف مرآة الممثل وكواليس القباني وتاريخ المعهد العالي بين دمّر والأمويين، اراها تهرب من جسدٍ ماعاد يشبهها».

اقرأ أيضاً: ابنة العراب … دانا مارديني نجمة الندم وأفضل السكارى

ووجهت الفنانة “شكران مرتجى” التعازي بوفاة “خليل”، قائلةً في منشور: «أستاذتي أول من خط الألوان على وجهي في “المعهد العالي للفنون المسرحية” وفي أول عمل تلفزيوني فظننت أن كل شيء ملون، وألوان، والألوان تتلاشى، واليوم الأسود سيد الألوان سيدتي، ارقدي بسلام “ستيلا خليل”».

من جهته، كتب الفنان “مازن عباس” عبر حسابه في “فيسبوك”: صانعة إرث مهنة المكياج السينمائي والتلفزيوني.. الطيبة “ستيلا خليل” ارقدي بسلام.

بدورها، نعت الفنانة “ليلى سمور” والدة “مكسيم خليل”، وقالت في منشور: «أستاذتي، و رائدة الماكياج في الدراما السورية.. “ستيلا خليل” القلب الحنون والروح الصافية هنيئاً لك الراحة والسلام الأبدي.. في الملكوت يا طيبة.. ذاك أفضل جداً».

الفنانة “مريم علي” كتبت في منشور لها: «أستاذتي الروسية الجميلة “ستيلا خليل”، صديقتي و من كانت تعتبرني ابنتها، هنيئاً لكِ الراحه الأبدية.. إلى اللقاء “ستيلا”».

كما توجه الفنان “فادي صبيح” بالتعازي وكتب في منشور له عبر صفحته في “فيسبوك”: «”ستيلا خليل في ذمة الله .. رحمها الله والعزاء لعائلتها وأولادها».

االفنانة “يارا صبري” نعت “خليل”، وكتبت الفنانة الماكييرة الاستاذة ستيلا خليل في ذمة الله.. شكراً لكل ماقدمته لنا كرائدة من رواد الفن في المسرح، والتلفزيون، والسينما، و عزائي الحار لـ”مكسيم “،و “بشار” و كل العائلة».

يذكر أن الراحلة “ستيلا توميلوفتش” ذات الجذور الروسية توفيت في “دمشق”، وهي واحدة من أشهر خبيرات التجميل في الدراما السورية، وقد عرفت باسم “ستيلا خليل” نسبة إلى زوجها الدكتور “هاني خليل.”

اقرأ أيضاً: مكسيم خليل… الدراما السورية هجرتني وأعتبر زواجي الأول غلطة

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى