فصيل خارج من “داريا” يحاول إشعال جبهة خامدة بريف اللاذقية

فصيل “لواء المقداد بن عمرو” أطلق قذائف الهاون على مواقع القوات الحكومية على محور “كنسبا”

سناك سوري-خالد عياش

في خطوة مفاجئة أقدمت “جبهة تحرير سوريا” على استهداف القوات الحكومية على محور “كنسبا” بريف اللاذقية الشمالية، علماً أن الجبهة في هذا المكان كانت خامدة طيلة الفترة السابقة حيث لم تشهد اي اشتباكات بين الطرفين.

وأصدر “لواء المقداد بن عمرو” الذي سبق أن خرج من “داريا” بموجب اتفاق تسوية مع الحكومة، بياناً حصل “سناك سوري” على نسخة منه أعلن مسؤوليته عن تنفيذ الاستهداف، الذي تم بإطلاق قذائف الهاون بالقرب من “تل رشو”.

اقرأ أيضاً: 5 أيام دامية.. 500 شخص ضحايا الاقتتال الفصائلي شمال سوريا

يذكر أن “لواء المقداد” منضوي ضمن “جبهة تحرير سوريا” التي تخوض حرب شعواء ضد “هيئة تحرير الشام” في مناطق من “إدلب” و”ريف حلب”، راح ضحيتها مئات المدنيين وماتزال مستمرة منذ الـ20 من شهر شباط الفائت.

ويتخوف أهالي المناطق الواقعة تحت سيطرة المعارضة على محور “كنسبا” من إشعال هذه الجبهة التي ماتزال هادئة منذ سيطرة القوات الحكومية على مدينة “سلمى” عام 2016، وهو ماقد يعني عودة الحرب إلى حياتهم من جديد.

"تحرير سوريا" تستهدف اجتماعاً لإيرانيين في ريف اللاذقية .. و"لواء المقداد" يتبنى عملية تلة رشو

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع