فصائل مدعومة تركياً تعلن مساندة “النصرة” في معارك “إدلب”

رتل لفصائل الجيش الوطني المدعومة تركياً _ انترنت

بعد الاتفاق التركي الأمريكي فصائل الشمال تتجه إلى “إدلب”

سناك سوري _ متابعات

أرسلت فصائل “الجيش الوطني” المدعومة تركياً عدة أرتال عسكرية لمؤازرة مقاتلي “جبهة النصرة” والفصائل المتحالفة معها على جبهات ريف “إدلب” وفق ما نقل موقع “عنب بلدي” عن قيادي في الفصائل لم يكشف عن هويته.
وذكر القيادي أن فصائل “الجبهة الشامية” و”أحرار الشام” و “فيلق الرحمن” بدأت إرسال مقاتليها من مواقعها في ريف “حلب” الشمالي حيث تنتشر قوات العدوان التركي، إلى خطوط المواجهة في “إدلب”.
فيما نقلت صحيفة “جسر” المحلية عن مصادر ميدانية قولها إن تقدم الجيش السوري مستمر نحو “خان شيخون” وسط تراجع لمقاتلي “النصرة” وحلفائها فيما لم يظهر أي أثر لأرتال الفصائل حسب مصادر الصحيفة.

اقرأ أيضاً:فصائل معارضة تعلن مشاركتها إلى جانب “تركيا” في عدوانها على “شرق الفرات”

وكانت فصائل “الجيش المدعوم تركياً” تحفّظت في وقت سابق عن إرسال مقاتليها إلى جبهات “إدلب” معلنةً في الوقت ذاته أنها مستعدة لإرسال 14 ألف مقاتل من عناصرها لمشاركة القوات التركية في هجومها على مناطق شرق الفرات.
في حين أطاح الاتفاق الأمريكي التركي حول إنشاء مركز للتنسيق وإقامة المنطقة الآمنة باحتمالات اندلاع مواجهات عسكرية شرقي الفرات، ما دفع الفصائل المدعومة تركياً لإرسال مقاتليها نحو “إدلب”.

اقرأ أيضاً:“خان شيخون” من زراعة الفستق إلى الهجوم الكيماوي إلى تقدم الجيش السوري أمس

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع