“عين العرب”.. إعادة الإعمار تكلّف المواطن 100 دولار شهرياً!

مشروع الإدارة الذاتية في عين العرب _ فيسبوك

الإدارة الذاتية تطلق مشروعها بإعادة الإعمار.. تأجير الشقق بـ100 دولار شهرياً بينما دخل المواطن 60 ألف ليرة!

سناك سوري-حلب

طرحت “الإدارة الذاتية” شققاً سكنية للإيجار في مدينة “عين العرب” التابعة لمحافظة “حلب” السورية بسعر 100 دولار شهرياً ضمن ما سمّتهُ “إعادة إعمار” المدينة!.

و قالت “المنسقية العامة لإعادة إعمار كوباني (عين العرب)” في بيان لها عبر فيسبوك رصده سناك سوري إن الشقق السكنية الحديثة في حي “الجديد” في المدينة متاحة للبيع و للإيجار مشيرةً إلى أنّ سعر إيجار الشقة 100 دولار شهرياً مع مبلغ تأمين يصل إلى 500 دولار، وبينما لم تذكر “المنسقية” سعر البيع وطلبت مراجعتها لمن يود الاستفسار فإن مصادر محلية في المدينة السورية ذكرت أن سعر الشقة الواحدة يصل إلى قرابة 50 ألف دولار!، (ع أساس كل مواطن بعين العرب عندو منجم ذهب ليدفعلكن هالمبالغ و بالدولار).

وعبّر أهالي المدينة في تعليقاتهم على الإعلان عن استيائهم من خطوة الإدارة الذاتية غير المنطقية، ففي حين يبلغ معدل الرواتب لدى العاملين لديها قرابة 60 ألف ليرة سوري فإنها تطلب سعر آجار نحو 56 ألف ليرة شهرياً! و أنها تريد أن تقبض بالدولار ثمناً لما تسمّيه “إعادة إعمار”!، (نحنا منقبضكن 60 و مناخد 56…عيشو بـ 4 آلاف ليرة بالشهر حاج).

اقرأ أيضاً: أكاديمي سوري يحذر من “كارثة غذائية” وينتقد غياب “الشفافية” في صرف ملايين الدولارات

أقامت “الإدارة الذاتية” مشروعها في قطعة أرض من “أملاك الدولة” قامت بوضع يدها عليها لاستثمارها في بناء الشقق التي ستؤجرها بسعر خيالي! عدا عن أنّ إعادة الإعمار الحقيقية تمّت من حساب أهالي المدينة الذين قاموا بترميم منازلهم على نفقتهم الخاصة إضافةً إلى دفعهم مبالغ مالية إضافية لـ”الإدارة الذاتية” بحجة فرض “رسوم ترخيص”! ( اذا بدك تعمر بدك تدفع للإدارة واذا نطرت إعمار الإدارة كمان بدك تدفع للإدارة).

مشروع “الإدارة الذاتية” وصفه مواطنون بأنه أقرب لـ”إعادة الاستثمار” من “إعادة الإعمار”، استثمار يقوم على الاستيلاء على أرض للدولة دون مقابل وإقامة مشاريع ضمنها وتأجير شقق بالدولار ثمّ رفع شعار “إعادة الإعمار”! وتبنّي الإنجاز ونسبه لجهود “الإدارة الذاتية” التي قبضت مبالغ طائلة من المواطنين وتركت منازلهم المتضررة لمصيرها! وربما هذا ما قصدته مسؤولة كبيرة في الإدارة الذاتية عندما قالت إن مناطق الإدارة الذاتية مثال للديمقراطية والشفافية والتشاركية!، (ضل شفافية وتشاركية اكتر من هيك!).

اقرأ أيضاً: “إلهام أحمد”: مناطقنا “الجنة الموعودة” ومناطق الحكومة “الجحيم الأسود”!

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع