عناق ودموع وفرح…. إخلاء سبيل 21 معتقلاً في درعا

خروج دفعة ثانية من المعتقلين ضمن عفو رئاسي

سناك سوري – هيثم علي

بالعناق ودموع الفرح استقبل الأهالي أبنائهم وأبائهم وأخوتهم الذين تم إخلاء سبيلهم اليوم في درعا بسياق مشروع المصالحة الوطنية الذي يتم العمل عليه.
المُخلى سبيلهم وعددهم 21 شخصاً كانوا قد اعتقلوا في المخابرات الجوية على خلفية الأحداث التي تشهدها البلاد.
إخلاء السبيل تم في فرع حزب البعث العربي الاشتراكي بالمحافظة وبحضور قيادات أمنية محلية أشارت إلى أن إخلاء سبيلهم هو جزء من المصالحة وجاء بعفو رئاسي خاص.
العفو الرئاسي كان قد صدر قبل أيام واستهدف درعا بشكل خاص وأخلي على إثره سبيل 15 معتقلاً وأعفي عن آلاف آخرين.

حل مشكلة المعتقلين والمطلوبين كان من أبرز مطالب المجتمع المدني في درعا الذي اعتبر أن هذه الخطوة من أهم خطوات مشروع المصالحة الوطنية الذي تحتاجه سوريا عموماً وليس درعا فقط.

اقرأ أيضاً عاجل سوريا: عفو رئاسي خاص!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع