على ارتفاع 150م.. عمال سوريون وفروا 10 ملايين يورو

العمال في محطة كهرباء الزارة صفحة وزارة الكهرباء فيسبوك

لم يتذرعوا بالحصار ولم تُعِقهم العقوبات.. العمال قاموا بعملهم فكيف سيُكافؤون عليه؟

سناك سوري – دمشق

تمكن العمال والفنيون في الشركة العامة لتوليد كهرباء “الزارة” في “حماة”، من إجراء صيانة نوعية على المجموعة البخارية الثانية في المحطة، وفروا من خلالها مايقارب 10 مليون يورو إضافة لرفع استطاعة المجموعة وضمان استمرار عملها دون الحاجة لصيانة مدتها عشر سنوات.

الأعمال تتضمن حسب ماذكرته صفحة وزارة الكهرباء السورية على فيسبوك، استبدال كافة الخلايا لمسخنات الهواء واستبدال الوصلات المرنة للمرجل إضافة إلى استبدال كامل القرميد الحراري في المدخنة، التي يبلغ ارتفاعها 150 متر مع صيانة عامة للعنفة حسب تعليمات الشركة الصانعة.

اقرأ ايضاً: عمال الكهرباء يتجاوزون العقوبات ويوفرون على خزينة الدولة 2.5 مليار ليرة سورية

أعمال الصيانة التي يقوم بها العمال والفنيون لها أهمية خاصة في أنها ستسهم في رفع استطاعة المجموعة البخارية الثانية إلى قيمتها الاسمية، كما ستضيف استطاعة قدرها 50 ميغا واط لتصبح 200 ميغا واط مع ضمان استمرارية عملها دون الحاجة لصيانة العنفة لمدة عشر سنوات.

وضع المجموعة المذكورة بالخدمة سيكون حسب توقعات المعنيين بالوزارة في شهر أيلول القادم، فيما أثنى وزير الكهرباء المهندس “غسان الزامل” على جهود العمال خلال زيارة ميدانية قام بها أمس السبت إلى المحطة، مشدداً على ضرورة مضاعفة العمل واستخدام كافة الموارد المتاحة لتقليص فترة الصيانة المقررة.

إنجاز العمال السوريين ليس الأول من نوعه حيث سبق أن تمكن عمال وفنيون في شركات مختلفة من إجراء أعمال صيانة نوعية متحدين بذلك ظروف الحصار القسرية المفروضة على “سوريا”.

ودرجت العادة أن يحظى العمال بتكريم مادي بعد إتمام مثل هذا الإنجاز، إلا أن صفحة وزارة الكهرباء لم تذكر شيئاً عن الموضوع بعد.

اقرأ أيضاً: عمال المحطة الحرارية يوفرون 25 مليون دولار على خزينة الدولة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع