عاجل وهام وضروري: عودة القناة الأرضية وصوت الشباب إلى دير الزور

البث المحلي قادم إليكم فانتظروه..

سناك سوري – متابعات

بعد سبع سنوات من الغياب القسري، والاختطاف المتعمد، عادت القناة الأرضية إلى عيون وقلوب أهالي “دير الزور” الذين انتظروها طويلاً، حيث جاءت محملة بالشوق والعبق، مع ابنتها الصغرى “صوت الشباب” لكي تملأ أماسي المدينة المنكوبة بالبهجة، والاستمتاع بالبث المحلي، وأغاني التراث الفراتي الأصيل.

البث الأرضي الذي لا وجود لإحصائية دقيقة عن عدد متابعيه، يمكن أن يستفيد منه المواطنون في معرفة الخدمات التي تقدمها الحكومة في مدينة “دير الزور” وما حولها، خاصة أنه سيقتصر على بث البرامج الخدمية واللقاءات مع المسؤوليين المحليين، مع الرجاء الخاص أن يكون البث محدداً على ساعات الصباح التي لا يمكن لأحد متابعتها غير زوجة المسؤول وأبنائه الصغار.

مدير الإرسال الإذاعي والتلفزيوني المهندس “ناظم علوش”، ذكر لصحيفة “الفرات” المحلية الصادرة اليوم: «أنه بعد انقطاع دام 7 سنوات، نتيجة لقيام العصابات الإرهابية المسلحة بتخريب محطات البث المنتشرة في المحافظة، عاد اليوم البث الإذاعي والتلفزيوني ليغطي مدينة “دير الزور”، وما حولها، حيث تم تركيب جهازي إرسال مكنا المواطنين من التقاط بث القناة الأرضية، وإذاعة “صوت الشباب”». مشيراً أنه سيتم العمل على توسعة نطاق البث، سواء على صعيد إدخال قنوات وإذاعات جديدة، أو على صعيد زيادة مساحة المناطق التي يصلها البث.

هذا الاطمئنان الذي زرعه الخبر في نفوس المواطنين، يزيدهم شوقاً لمعرفة المحطات الأرضية والإذاعات التي سوف تملأ سماء المدينة بالطرب والأصالة، مع التمنيات ألا تأتي مشوشة ومتقطعة كالعادة، وأن تكون الأخبار طازجة، ولم يمر عليها أسبوعاً كاملاً قبل عرضها على المتشوقين للفرجة والإستمتاع.

إقرأ أيضاً ريف “دير الزور” على موعد مع الانترنت… بس مايكون على جناحي سلحفاة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *