طرطوس: معاصر زيتون تتسبب بتلويث مياه الشرب في بعض القرى

صورة تعبيرية

إيقاف ضخ مياه الشرب في “صافيتا” و “تيشور” لظهور أثر زيت فيها

سناك سوري – متابعات

أعلنت المؤسسة العامة لمياه الشرب في “طرطوس” عن توقف ضخ مياه الشرب من مشروعيها في “الشماميس”  و “تيشور” بقطاع مدينة “صافيتا”

توقف ضخ المياه من المشروعين المذكورين يعود وفقاً لما ذكره بيان المؤسسة على صفحتها الخاصة على فيبسوك والذي اطلع عليه سناك سوري لارتفاع نسبة النشادر وظهور أثر زيت، موضحاً أنه تم الكشف على المعاصر المتوقع أنها السبب في تلوث المياه من قبل عناصر المؤسسة وفنييها وتبين وجود معصرتين مخالفتين هم”معصرة عين الكبيرة ومعصرة الكيمة” وأنه تم إعلام المحافظة بكتاب رسمي للتوجيه للجهة المعنية بالكشف والتأكد من اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية المصدر المائي.

بيان المؤسسة تحدث عن إجراءات خاصة اتخذتها المؤسسة لتعويض المياه للقرى التي تستفيد من المشاريع الملوثة حيث بين أنه تم زيادة عدد ساعات الضخ بالديزل من المشاريع الداعمة لمدينة “صافيتا” وريفها لتعويض نقص المياه من مشروع “الشماميس” الرئيسي و الاستراتيجي، في حين يتم تخديم القرى المستفيدة من مشروع تيشور من مشروع “ضهر رجب الجديد” المجاور وذلك من خلال عملية الربط بين المشروعين التي قامت بها المؤسسة خلال السنوات الماضية.

حادثة تلوث مشاريع المياه في المحافظة بسبب معاصر الزيتون ليست الأولى فهي تحدث عادة كل عام بعد موسم قطاف الزيتون وهنا يبرز سؤال حول إجراءات الجهات الرقابية لعمل معاصر الزيتون من تهديد مياه الشرب وحرمان المواطنين منها.

اقرأ أيضاً:تلوث مياه الشرب في طرطوس يؤدي لتوقف الضخ

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع