ضحايا في اقتتال بين تشكيلين معارضين

مشادة كلامية تتطور إلى اقتتال بين  الشرطة الحرة ولواء المنتصر في بلدة الراعي شمال حلب

سناك سوري – متابعات

شهدت بلدة الراعي في ريف حلب الشمالي مواجهة مسلحة بين تشكيلين معارضين أسفرت عن وفاة شخص وإصابة 7 آخرين.

وبحسب شهود عيان فإن اقتتالاً وقع بين عناصر الشرطة الحرة ولواء المنتصر وكلاهما مدعومان من تركيا، وذلك على خلفية مشادة كلامية تطورت إلى إطلاق رصاص بين الطرفين، ما خلف حالة من الخوف والهلع بين المواطنين الذين يقول التشكيلان أنهما موجودان لحمايتهم.

الحادثة دفعت بعض الأطراف للتدخل بهدف عدم تطور الأمور بين قوتين معارضتين، بينما أصدر “لواء المنتصر” بياناً اطلع عليه سناك سوري أكد فيه وفاة أحد القياديين في الشرطة المحلية وأشار إلى استعداده لتقديم المعنيين للقضاء.

وتشهد مناطق الشمال السوري فلتاناً أمنياً وحوادث مسلحة بشكل دائم كان اشهرها خلال الأيام الماضية الاعتداء على المستشفيات العامة وإقلاق راحة المرضى.

اقرأ أيضاً : بالفيديو: عناصر “درع الفرات” يقتحمون مشافي مدينة “الباب” مدججين بالسلاح

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *