صحفي: الجوع عمينخر عضامنا وإذا كتبنا بهددونا بالجريمة الإلكترونية

الصحفي رمضان إبراهيم: وين الحكومة، الناس مابقا تتحمل

سناك سوري-دمشق

هاجم الصحفي “رمضان إبراهيم” بانفعال واضح الأداء الحكومي، وضعف أداء الرقابة، فيما يخص الأسواق ومعيشة الناس، مضيفاً: «إذا واحد كتب كلمة عالفيس، لأنو الجوع والبرد عمينخروا عضامنا نخر، بيهددونا بالجريمة الإلكترونية، الواحد ما بقى فيه يحكي».

وعبر منبر قناة سما الفضائية، تابع “إبراهيم” حديثه خلال مداخلة له ببرنامج أحوال الناس الذي يقدمه الإعلامي “نزار الفرا”، قائلاً إن المواطن “اندبح”، كان في الماضي ينتظر كل شهرين أو 3 أو 4 لتزيد الأسعار 50 ليرة، لكن اليوم الغلاء صار لحظياً، متسائلاً: «وين الحكومة، الحكومة نايمة، الناس ما بقا تتحمل، ما حدا بيطلع بيوضح للناس، منعرف عنا حرب، شو عمتشتغل الحكومة، والأجهزة الرقابية، نحن جوعانين، عرينا، ما بقا قادرين نروح على دكتور إذا مرضنا».

اقرأ أيضاً: سوريا.. كنان وقاف مايزال في السجن منذ أسبوع

“إبراهيم”، اعتبر أن الحل يكمن بمحاكمة ومحاسبة حقيقية، مضيفاً أنه «وقت بتجي دورية تموين بتخالف تاجر، بتنحال عالقضاء بيتسمسر عالضبط وبيندفع وبيطلع بريء التاجر، ليش ما بيصير محاسبة حقيقية».

يذكر أن المواطن السوري يعيش مؤخراً أزمة اقتصادية غير مسبوقة، نتيجة ارتفاع سعر المواد بشكل جنوني، وسط صمت واضح من المعنيين حول الأمر، الذين يتزرعون بالعقوبات والحصار الغربي.

اقرأ أيضاً: وزير التموين يرفض الظهور الإعلامي .. ووفاة طفل بطابور الخبز

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع