شعبان: التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي يستحيل أن يحدث

المستشارة في الرئاسة السورية بثينة شعبان-الميادين

المستشارة الرئاسية “بثينة شعبان”: ثمة دولاً عربية قاطعت سوريا، وبالتالي على هذه الدول أن تبادر إلى إعادة العلاقات بها

سناك سوري-متابعات

قالت المستشارة الرئاسية “بثينة شعبان”، إن “سوريا” منفتحة على الجميع، واستدركت: «لكن قول عدة دول إنها لا تعترف بالانتخابات السورية أمر لا يعنينا».

وأضافت “شعبان” خلال لقاء مع قناة الميادين مساء أمس الأربعاء، أن «ثمة دولاً عربية قاطعت سوريا، وبالتالي على هذه الدول أن تبادر إلى إعادة العلاقات بها»، مؤكدة أنه «حين تبادر أي دولة عربية إلى إعادة العلاقات، ندرس الأمر قياساً بمصلحة الشعب السوري».

اقرأ أيضاً: بثينة شعبان: الغرب تعلّم درساً من صمود الشعب السوري

في سياق متصل، جزمت المستشارة الرئاسية أن التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي «يستحيل أن يحدث»، واعتبرت أن الطابور الخامس المتعامل مع موجة التطبيع، يحاول الترويج إلى أن “سوريا” ستطبع مع الاحتلال الإسرائيلي، نافيةً الأمر.

وشهدت “سوريا” مؤخراً عودة بعض السفارات الأوروبية، وسط أحاديث تفيد بتحسن في العلاقات السورية السعودية، واحتمال عودة السفارة السعودية إلى “دمشق” قريباً.

اقرأ أيضاً: بعد قبرص.. دبلوماسيون من ثلاث دول أوروبية في دمشق

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع