شاب سوري فشل في السفر إلى الخارج فانتحر

انتحار _ صورة تعبيرية

محمد عانى من اضطرابات نفسية فشنق نفسه

سناك سوري_ هيثم علي

أقدم شاب سوري في “درعا” يدعى “محمد” على الانتحار شنقاً منهياً سنوات حياته الـ 31 بعد أن فشلت محاولاته في السفر إلى الخارج.

وقال الطبيب الشرعي في “درعا” “إسماعيل أبو نبوت” لـ سناك سوري أن الشاب استخدم شالاً نسائياً شنق به نفسه داخل منزله في قرية “عتمان” بريف “درعا” الشمالي.

حيث علّق الشاب نفسه بسقف إحدى غرف المنزل ووضع فرشات تحت قدميه ثم تدلى من السقف منتحراً بحسب “أبو نبوت” الذي قال أنه وبعد الكشف على الشاب تبين وجود كدمات حول رقبته فوق الحنجرة بشكل مائل يصل طولها إلى 20 سم وعرضها إلى 2 سم ما يشير إلى أنه شنق نفسه.

اقرأ أيضاً: سوريا.. انتحار شاب في الـ17 من عمره!

مدير مشفى “درعا” الوطني الدكتور “بسام الحريري” ذكر لـ سناك سوري أن الشاب “محمد” أسعف إلى المشفى لكنه وصل متوفياً، وتبين أنه شنق نفسه حيث تشير الدلائل الأولية إلى أنها حادثة انتحار بناءً على حالة الشنق والعلامات على وجهه وعدم وجود آثار ضرب أو علامات مقاومة منه.

وذكرت مصادر محلية من جيران الشاب أنه لا زال عازباً وأنه عاني من اضطرابات نفسية في الفترة الأخيرة، وذلك بعد أن فشل عدة مرات في السفر إلى الخارج ما انعكس سلباً على حالته النفسية، فيما بدأت الأجهزة المختصة تحقيقاتها في ملابسات وفاته.

يذكر أن حالات الانتحار في “سوريا” تزايدت في الآونة الأخيرة وفي كثير من الحالات لم تتبين دوافع المنتحر.

اقرأ أيضاً: ارتفاع عدد حالات الانتحار في سوريا يدق ناقوس الخطر

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع