سوري يخترع جهازاً لزيادة طاقة المخابز وتوفير الوقت

الجهاز يطبق في مطحنة “اليرموك” ومعمم على كافة مخابز القطر

سناك سوري – متابعات

تمكن الدكتور المهندس “أحمد العوض” أحد كوادر مطحنة “اليرموك” في محافظة “درعا” من اختراع جهاز نقل هوائي لمادة الدقيق يمكِّن من زيادة الطاقة الإنتاجية ويوفر الوقت والجهد واليد العاملة.

ويتكون الجهاز من مروحة ضغط عالٍ مع محرك كهربائي وجهاز فصل للدقيق يؤمن الحركة الدوامية لكتلة الهواء المارة من خلاله وأنابيب نقل الهواء والدقيق بأقطار مختلفة ومنظم قفل الهواء لتنظيم تدفق الدقيق وإحكام الهواء.

هدف الاختراع حسب مانقلته جريدة تشرين عن مصممه: «هو نقل الدقيق من كل طبقات الطحن بنجاح تام من دون الحاجة إلى توقف الآلات ما يزيد الطاقة الإنتاجية ويوفر الجهد والوقت والأيدي العاملة، ويمكن من تنظيف مجاري التهوية للمحرّكات وحتى استخدامه في عمليات تنظيف الأرضيات والزوايا الضيقة والآلات والتجهيزات الكهربائية بفعالية عالية والقضاء على البيئة الحاضنة للحشرات والحدّ من استخدام مواد التعقيم باهظة الثمن، والأهم أنه لا ينتج عن استخدام الجهاز تناثراً للغبار لأنه يعمل بالضغط السالب ما يحدّ من احتمال حدوث الانفجارات الغبارية الثانوية، وهو يحدّ أيضاً من إصابة العاملين بالأمراض المهنية».

ويتمتع الجهاز الحاصل على براءة اختراع من قبل وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بسهولة الصيانة وبعمر فني طويل لعدم وجود أجزاء دوّارة كثيرة فيه، ويمكن استخدامه في مطاحن دقيق القمح والحبوب بشكل عام ومعامل السكر والذرة والإسمنت وغيرها، وقد تم استخدامه لأول مرة في مطحنة “اليرموك” في “درعا” وجرى تعميمه على مطاحن القطر من وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك لينفذ في مطحنة “الجولان” بـ “دمشق”.

ويسجل للكوادر الوطنية السورية الكثير من حالات الاختراع والابتكار التي ساهمت في تحسين واقع الإنتاج وجودته ولكن لم يتم تنفيذ العديد منها وماتزال مجرد شهادات براءة على الجدران بالرغم من أهميتها حيث مايزال أصحابها ينتظرون الجهات التي تتبنى أعمالهم وإبداعاتهم.

اقرأ أيضاً: طبيب سوري ينال براءة اختراع في مجال زراعة الأسنان

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع