سوريا.. 200 ألف ليرة ثمن شهادة الفلسفة بجامعة تشرين!

الداخلية تلقي القبض على مزوري الشهادات الجامعية باللاذقية

سناك سوري – دمشق

وقع عدد من طلاب كلية الآداب قسم الفلسفة بجامعة “تشرين” ضحية مزوري الشهادات الجامعية، الذين نصبوا عليهم ومنحوهم وثائق مزورة مقابل مبلغ مئتي ألف ليرة سورية.

ووفقاً للخبر الذي نشرته صفحة وزارة الداخلية فإن عناصر فرع الأمن الجنائي في “اللاذقية”، ألقوا القبض على شخصين يمتهنان تزوير المصدقات الجامعية، وذلك بالتعاون مع أشخاص متوارين لم يتم ذكر أسمائهم أو من أي جهة وهل يعملون في الجامعة أو لا، لكنها أكدت أن تنسيقاً تم بين الأمن الجنائي والجامعة للقبض على الفاعلين.

اقرأ أيضاً: محامون زوروا شهاداتهم في سوريا

الداخلية ذكرت أيضاً معلومات حول الفاعلين الذين قاموا بالنصب والاحتيال على عدد كبير من الطلاب دون تحديد العدد، وهما شخصان الأول يدعى (عامر . ع) تبين أنه من أرباب السوابق بالتزوير، والثاني يدعى (بشار. ع) صاحب مكتبة في حي الزراعة ، واللذان اعترفا بالتحقيق معهما بإقدامهما على ارتكاب العديد من عمليات التزوير لمصدقات جامعية و إشعارات تخرج، والقيام بالنصب والاحتيال على أعداد كبيرة من طلاب كلية الآداب قسم الفلسفة بجامعة تشرين مقابل الحصول على مبلغ مئتي ألف ليرة سورية.

يذكر أن التحقيقات ماتزال مستمرة لإلقاء القبض على المتوارين، علماً أنه سيتم تقديم المقبوض عليهما للقضاء أصولاً لينالا عقابهم.

اقرأ أيضاً: سوريا.. تورط 3 قضاة في حلب بعمليات تزوير

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع