سوريا: مرسوم رئاسي يعيد آلاف الطلبة إلى جامعاتهم بعد أن استنفذوا فرصهم

المرسوم يأتي استجابة لنداءات الطلبة وحلاً لمشكلتهم .. وهو يلحظ المدنيين والعسكريين

سناك سوري – متابعات

نزولاً عند رغبة الطلاب المستنفذين الذين ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بمطالبهم حول ضرورة إعادة ربطهم بجامعاتهم بعد أن استنفذوا فرصهم الدراسية لأسباب مختلفة في ظل ماتعانيه البلاد من ظروف خاصة أصدر الرئيس السوري “بشار الأسد” المرسوم رقم 69 للعام 2019 القاضي بمنح دورات امتحانية استثنائية للمستنفدين من طلاب المرحلة الجامعية الأولى وعاماً استثنائيا للمستنفدين من طلاب دراسات التأهيل والتخصص والدراسات العليا وإتاحة المجال للمفصولين من أطروحة الماجستير خلال فترة الحرب لإعادة قيدهم، منح سنة إضافية لطلاب الماجستير والدكتوراه، مع مراعاة ظروف الطلاب العسكريين في مختلف مراحل الدراسة الجامعية السابقة بتسهيلات إضافية.

ويتضمن المرسوم الذي اطلع عليه سناك سوري مواد خاصة للطلاب العسكريين الذين أدوا الخدمة الإلزامية أو الاحتياطية أو كليهما، وكانوا في الخدمة منذ 1/11/2011، وسرحوا منها قبل صدور المرسوم، وكانوا استنفذوا نتيجة لأي من امتحانات الأعوام الدراسية من 2010/2011 وحتى آخر امتحان تقدموا له حيث تقرر منحهم ثلاث دورات امتحانية تشمل الفصل الثاني والدورة الصيفية من العام الدراسي الحالي، والفصل الأول من العام الدراسي المقبل لطلاب المرحلة الجامعية الأولى و عاماً استثنائيا في العام الدراسي الحالي لطلاب دراسات التأهيل والتخصص والدراسات العليا.

أما الطلاب العسكريون الذين كانوا في الخدمة بتاريخ صدور هذا المرسوم، وسرحوا بعد صدوره، وكانوا استنفدوا نتيجة لأي من امتحانات الأعوام الدراسية من 2010/2011 وحتى تاريخ تسريحهم فقد نص المرسوم على منحهم ثلاث دورات امتحانية متتالية تلي تاريخ تسريحهم من خدمة العلم.. لطلاب المرحلة الجامعية الأولى، إضافة لعام استثنائي يلي تاريخ تسريحهم من خدمة العلم لطلاب دراسات التأهيل والتخصص والدراسات العليا.

كما يحق للطلاب العسكريين في المرحلة الجامعية الأولى التقدم لامتحانات الدورة الصيفية بغض النظر عن عدد المقررات التي يحملونها و يعامل الطلاب العسكريون في المرحلة الجامعية الأولى ودراسات التأهيل والتخصص والدراسات العليا معاملة الطالب في التعليم العام من حيث الرسوم في حال تغير وضعهم بنتيجة الامتحانات التي تقدموا لها وفق هذا المرسوم..

وفيما يتعلق بالطلاب المدنيين فقد نص القانون على منح طلاب المرحلة الجامعية الأولى المستنفدين بنتيجة امتحانات العام الدراسي 2017/2018 أو الفصل الأول من العام الدراسي 2018/2019، ممن استفادوا من دورة استثنائية سابقة أو لم يستفيدوا دورتين امتحانيتين تشملان الفصل الثاني من العام الدراسي الحالي، والفصل الأول من العام الدراسي المقبل، دون الاستفادة من الدورة الصيفية للعام الحالي، في حين يمنح طلاب دراسات التأهيل والتخصص والدراسات العليا، الذين استنفدوا فرص تقدمهم للامتحانات في العام الدراسي 2017/2018 عاماً استثنائياً في العام الدراسي 2018/2019.

اقرأ أيضاً:“خميس” من مجلس الشعب: ندرس إعطاء المستنفذين فرصة أخيرة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع