سوريا.. عفو عام شامل في وزارة الإعلام

وزير الإعلام عماد سارة _ انترنت

وزير الإعلام “عماد سارة” يصدر قراراً مُفاجئاً

سناك سوري-دمشق

أصدر وزير الإعلام “عماد سارة”، قراراً بإلغاء جميع العقوبات بحق الموظفين والإعلاميين في الوزارة وكافة المؤسسات والهيئات التابعة لها، يوم الخميس الفائت.

ووفق ما جاء في نص القرار الذي يبدو وكأنه “عفو عام شامل”، فقد طلب “سارة” إلغاء جميع العقوبات المفروضة على العاملين، واتخاذ الإجراءات المناسبة من قبل مدرائهم لتنفيذ القرار.

“سناك سوري” تواصل مع أحد الإعلاميين في الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون بـ”دمشق”، وأكد مفضلاً عدم ذكر اسمه صحة القرار الذي تداوله عدد من الزملاء في الوزارة، مضيفاً أنه ليس من المعروف أسباب القرار الذي وصفه بالمُفاجئ، دون إضافة المزيد من التفاصيل.

يذكر أنه وبحسب قانون العمل الموحد للعاملين في الدولة، فإن هناك بعض التصرفات التي تستوجب إصدار عقوبات بحق الموظفين كذلك المدراء، إلا أن تلك العقوبات غالباً ما تقع بحق الموظف فقط، إذ من النوادر أن نسمع عن معاقبة مدير أو مسؤول.
توضيح وزارة الإعلام:
بعد نشر هذه المادة تلقى سناك سوري توضيحاً من وزارة الإعلام السورية، جاء فيه بحسب مصدر رسمي فإن هذا قرار وليس “عفو” ويأتي بالتزامن مع مرسوم حصول الموظفين على منحة  قيمتها “50” ألف ليرة سورية لكل موظف، وغاية هذا القرار أن يحصل كل موظف في الزارة على المنحة حيث أنه بوجود العقوبة قد يحرم بعضهم منها في وقت هم فيه بأمس الحاجة لها ، وعليه صدر هذا القرار.

اقرأ أيضاً: وزير الإعلام: حماية الصحفيين من الاعتقال بحاجة متابعة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع