الرئيسيةتقارير

سوريا: حركة الرياح تدفع بقع التلوث البحري جنوباً

اتجاهات الريح تزيد حجم التلوث في البحر

سناك سوري _ نورس علي

أكدت رئيسة بلدية “ضهر صفرا” “رزان إبراهيم” أن التسرب النفطي الحاصل منذ عدة أيام من أحد خزانات المحطة الحرارية في “بانياس” اتجه جنوباً حتى وصل إلى قطاع البلدية الشاطئي الذي يبعد حوالي 10 كيلومتر عن الموقع الأساسي للتسرب..

“إبراهيم” أشارت في حديثها لـ سناك سوري إلى  ظهور تسربات الفيول على الشاطئ صباح اليوم في عدة مواقع بالقرب من “جمعية البيت الريفي” على الشاطئ ضمن قطاع البلدية نتيجة تغير حركة التيارات البحرية والرياح من الشمالية إلى الجنوبية.

وظهرت ظهر اليوم السبت 28 آب في عرض البحر ضمن قطاع البلدية أيضاً على بعد 100 متر من الشاطئ بقع سوداء داكنة كبيرة جداً ولها بريق تحت أشعة الشمس مقابل موقع الجمعية السكنية المذكورة، وفق ما أكده المراقب الفني في بلدية “ضهر صفرا” “ريمون رزق” لسناك سوري الذي أوضح قائلاً «حركة الرياح عند الساعة الخامسة عصراً غربية، وهو ما سيزيد من التلوث حين وصول تلك البقع إلى الشاطئ».

يذكر أن تسرب مادة الفيول قبل أيام إلى مياه البحر في “بانياس” أدى لظهور بقع من المياه الملوثة امتدت حتى شاطئ “جبلة” وسط وعود رسمية بمعالجة المشكلة وتنظيف التلوث بأسرع وقت.

اقرأ أيضاً: بعد تسرب الفيول في بانياس … باحثة بيئية تدعو لوقف الصيد

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى