سوريا.. السيدة كهرباء نظامية ببعض المحافظات ومزاجية في أخرى!

تقنين كهرباء _ انترنت

ما هو حال التقنين في مناطقكم؟

سناك سوري-مراسلين

تعاني بعض المحافظات السورية من زيادة في مدة قطع الكهرباء داخل أوقات التغذية، بينما يكون التقنين نظامياً في بعضها.

ففي العاصمة “دمشق” وريفها، بحسب مراسلة سناك سوري، فإن برنامج التقنين 4 ساعات قطع بساعتين وصل، إلا أن بعض المناطق مثل الضاحية وحرستا وغيرها، تشهد قطعاً داخل ساعتي التغذية قد يمتد لنصف ساعة أو أكثر.

الوضع في “السويداء” كذلك الأمر من حيث قطع الكهرباء خلال أوقات التغذية، ووفق مراسلة سناك سوري في المحافظة، فإن التقنين المفروض بالريف الغربي 4 قطع بـ2 وصل، وفي باقي المناطق 5 ساعات قطع بساعة وصل واحدة، مع حدوث انقطاعات متكررة داخل ساعات التغذية القليلة.

إلى “دير الزور”، حيث قال مراسلنا إن التقنين الرسمي هو 4 ساعات ونصف قطع مقابل ساعة ونصف من التغذية، مع حدوث انقطاعات متكررة خلال وقت التغذية الكهربائية، في حين يمتد تقنين الكهرباء في بعض المناطق مثل “البوكمال” إلى 6 ساعات قطع مقابل نصف ساعة فقط من الكهرباء.

اقرأ أيضاً: الكهرباء: نشكر تحملكم التقنين

لا يبدو الوضع أفضل حالاً في “حماة”، التي ذكر مراسل سناك سوري فيها، أن التقنين 5 ساعات قطع مقابل ساعة تغذية واحدة، إلا أن الكهرباء لا تأتي ضمن ساعة التغذية أكثر من نصف ساعة متقطعة، (يعني معدل القطع 10 قطع، 7 وصل…الخ).

أما في “اللاذقية”، تقول مراسلة “سناك سوري”، إن برنامج التقنين في المدينة 4 ونص قطع مقابل ساعة ونصف من التغذية الكهربائية، قد يشهد بعض القطع خلال فترة التغذية ببعض الأحياء، في حين يبدو الوضع سيئاً في غالبية الريف، وعلى سبيل المثال في قرى محور “اسطامو-الفاخورة”، لا تأتي الكهرباء أكثر من 30 دقيقة خلال فترة الساعة ونصف من التغذية نهاراً، في حين يبدو الوضع أفضل مساءا وتأتي ساعة ونصف كاملة دون قطع، وهو ما يثير استغراب الأهالي كون المساء يفترض أنه وقت ذروة والأحمال تكون زائدة بخلاف فترة النهار الذي يشهد مزاجية كبيرة “للسيدة الكهرباء”.

وأنتم ماذا عن تقنين الكهرباء في محافظاتكم ومناطقكم؟.

اقرأ أيضاً: سوريا.. سبب جديد لزيادة ساعات تقنين الكهرباء!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع