“سوريا”.. اعتقال ناشط مدني بعد يوم من زفافه

الناشط المدني حسن القصاب

ممكن بدهم ياخدوه شهر عسلل ببلاش!؟

سناك سوري-متابعات

أقدمت مجموعة أمنية تابعة لـ”قوات سوريا الديمقراطية” على اعتقال الناشط المدني “حسن قصاب”، وذلك في اليوم الثاني لزفافه.

وأصدر ناشطون في “الرقة” بياناً حول الحادثة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قالوا فيه بحسب ما رصد “سناك سوري” أنه «استمراراً في نهج التضييق على نشطاء ومنظمات العمل المدني في الرقة وترهيبيهم، اقتحمت مجموعة أمنية تتبع لحزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) منزل الناشط حسن القصاب في مدينة الطبقة، الساعة السادسة من مساء يوم الجمعة 16-8-2019 واقتادته الى مكان مجهول».

البيان ذكر أن “القصاب” من أهالي “الرقة” وهو موظف في منظمة “كرييتف” الأميركية، وقد أتى إلى مدينة “الرقة” من أجل إتمام مراسم زواجه، «ليتفاجأ باقتحام منزله في اليوم التالي لزفافه واعتقاله»، وحمل الناشطون في بيانهم “حزب الاتحاد الديمقراطي” كامل المسؤولية عن سلامة “القصاب” مطالبين بإطلاق سراحه فوراً.

وسائل إعلام مقربة من المعارضة قالت إن عناصر من “قسد” اعتقلوا أيضاً الناشط المدني “أحمد الهشلوم” وهو مدير مكتب منظمة “إنماء” التنموية في ناحية “الكرامة”، من دون توضيح الأسباب أو المكان الذي اقتادوا إليه المعتقل.

ويعاني العاملون في الشأن المدني داخل “سوريا” من تضييقات كبيرة على أعمالهم، في مختلف مناطق السيطرة، في حين غالباً ما تتم الاعتقالات من دون توجيه أي تهمة واضحة.

اقرأ أيضاً: الرقة: قسد تعتقل قائد لواء ثوار الرقة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع