“سوريا”.. اعتقال مسؤول عسكري بتهمة التعامل مع “تركيا”!

الجيش التركي في سوريا خلال العدوان على عفرين

تم إلقاء القبض على المسؤول العسكري بعد مداهمة منزله

سناك سوري-دمشق

قال ناشطون إن قوات “سوريا” الديمقراطية أقدمت على اعتقال “شبلي الحمود” المسؤول عن تسيير الدوريات الخاصة بالمجلس العسكري لقرية “فويلان” شرقي “تل أبيض” في ريف “الرقة”.

وبحسب الناشطين فإن “قسد” داهمت منزل “الحمود” في قرية “المشيرفة” واعتقلته بتهمة “التعامل مع تركيا”، (لازم الأميركيين بالمنطقة يلمسوا على راسهم باعتبار اتفقوا مع تركيا عالمنطقة الآمنة).

وسبق أن أعلنت “أنقرة” توصّلها مع “واشنطن” إلى اتفاق يقضي بإنشاء منطقة آمنة على الحدود بين “سوريا” و”تركيا” على أن تنسحب منها “قسد”.

ويعاني السوريون في مختلف مناطق السيطرة من تعرضهم للاعتقال بتهمة أو من غير تهمة، وغالباً ما يُمضون الكثير من الوقت في المعتقل من غير محاكمة أو كشف أي تفاصيل عن مكان احتجازهم أو حتى السماح لعائلاتهم بالزيارة.

اقرأ أيضاً: “مراسل الإخبارية” غاب عن عائلته صبيحة يوم العيد وسجانوه أصروا على احتجازه

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع