سوريا.. أودى بحياة جاريّه لأنهما استقبلا زوجته!

صورة تعبيرية

جريمة قتل بشعة راح ضحيتها زوجان وإصابات بين أولادهما

سناك سوري-متابعات

لقي رجل وزوجته حتفهما في مدينة “الفوعة” بمحافظة “إدلب”، فجر اليوم الأحد، بعد هجوم مسلح من جارهما، الذي دخل المنزل مطلقاً الرصاص بشكل عشوائي.

وفي التفاصيل التي نقلها موقع جسر برس عن مصادر محلية لم يذكر اسمها، فإن “أبو علي الحموي” الذي ينحدر من محافظة “حماة” ويقيم في “الفوعة”، داهم منزل جاره “أبو مالك الحموي” الذي ينحدر من “حماة” أيضاً، بسبب وجود زوجة القاتل عند جارتها زوجة “أبو مالك” إثر خلاف عائلي مع زوجها، ليبدأ بإطلاق النيران بشكل عشوائي وكثيف على كافة المتواجدين في المنزل، ما أدى لوفاة صاحب المنزل وزوجته، وإصابة أولادهما بالإضافة إلى زوجة القاتل إصابات متفاوتة الخطورة.

اقرأ أيضاً: “النصرة” توزع منازل “كفريا والفوعة” على مقاتليها والمقربين منها

سرعان ما هرّع الجيران إلى إسعاف الضحايا والمصابين، إلى إحدى المستشفيات في مدينة “بنش” المجاورة بريف “إدلب” الشمالي، بينما سلّم القاتل نفسه إلى “جبهة النصرة-هيئة تحرير الشام”، التي تسيطر على المنطقة.

يذكر أن عموم المناطق السورية، تشهد جرائم باستمرار، وسط ازدياد واضح في منسوب الانفلات الأمني.

وكما يوجد في “إدلب” نازحون بفعل الحرب من “حماة”، تحوي “حماة” كذلك عدداً لا بأس به من أهالي “إدلب” الذين نزحوا إليها جراء الحرب والمعارك أيضاً.

اقرأ أيضاً: محمد بكار نزح مع مهنته.. شعيبيات إدلبية في حماة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع