سلمى المصري: متصالحة مع نفسي لكني أخاف على أبنائي!

سلمى المصري - فيسبوك

المصري: ديمة بياعة تستحق الصدارة بالدراما السورية

سناك سوري – متابعات

كشفت الفنانة “سلمى المصري” عن أكثر ما تخاف عليه هما ولديها “هاني” و”داني” رغم تقدمهما بالسن، داعيةً ابنة شقيقتها الفنانة “ديمة بياعة” للعودة مجدداً إلى الدراما السورية لأنها تستحق الصدارة.

وقالت “سلمى مصري” خلال لقاء عبر مجلة “فوشيا” إنها «لاتخاف من شيء كونها متصالحة مع نفسها باستثناء ولديها “هاني” و”داني” رغم تقدمهما بالسن وتطمئن عليهما دائماً»، مضيفةً أنها «تعتبر شقيقتها الفنانة “مها المصري” توأم روحها وصديقتها».

اقرأ ايضاً: بعد المسلسلات الدمشقية.. سلمى المصري تشتاق للأعمال المعاصرة

كما قدمت نصيحة للفنانة “ديمة بياعة” إذ قالت أن «”ديمة” يجب أن تتفرغ من مسؤوليات الأسرة والأولاد لكي تعود إلى الدراما السورية وذلك لأنها تمتلك جمهوراً يحبها وينتظر أعمالها، كما أنها تستحق الصدارة دائماً»، مشيرةً إلى «”ديمة” بمثابة ابنتها كونها تربت لفترات طويلة على يديها ولأنها تشبهها بقوة الشخصية والعنفوان».

كما كشفت “سلمى المصري” أنها شخص عاطفي جداً وأي شيء يبكيها خصوصاً الأطفال، مشيرةً إلى أنها لاتتمنى أن ترى طفلاً جائعاً أو مشرداً أو متأذياً إضافةً إلى أنها تتعاطف مع أي إنسان محتاج وتسارع لمساعدته قدر المستطاع.

تُطل الفنانة “سلمى المصري” في الموسم الدرامي المقبل بمسلسل البيئة الشامية “باب الحارة” الجزء 11 الذي أنهت تصويره مؤخراً وهو من تأليف “مروان قاووق” وإخراج “محمد زهير رجب”، بالإضافة إلى المسلسل السوري الإماراتي المشترك “بنات الماريونيت”، من تأليف “رامي المدني”، وإخراج “مخلص الصالح”.

اقرأ أيضاً: شكران مرتجى بملامح مختلفة: لو كنت هيك لعملت فيديو كليب

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع