“رياض سيف”: لم أعد قادراً على القيام بواجباتي

"رياض سيف" - "عبد الرحمن مصطفى"

دور رئيس الائتلاف لم يعد كما كان عليه سابقاً، وهو لايحمل أي وزن محلي أو دولي.

سناك سوري – متابعات

استقال “رياض سيف” من منصب رئاسة “الائتلاف المعارض” عقب تدهور حالته الصحية في الآونة الأخيرة، وتم تكليف “عبد الرحمن مصطفى” خلفاً مؤقتاً له إلى حين انعقاد دورة انتخابية للائتلاف.

وقال “سيف”: «لقد ساء وضعي الصحي في الفترة الأخيرة، ولم أعد قادراً على القيام بواجباتي في رئاسة الائتلاف».

مضيفاً «أقدم لكم استقالتي من رئاسة الائتلاف، آملا أن توفقوا باختيار رئيس جديد، متمنياً للجميع التوفيق والنجاح في مهمتهم».

وكان “سيف” قد انتخب رئيساً للائتلاف خلفاً لـ “أنس العبدة” وذلك خلال الدورة الانتخابية لـ “الهيئة العامة للائتلاف” في أيار من العام الماضي.

واعتبر ناشطون أن اجتماعات مرتقبة من المتوقع أن تنعقد خلال الفترة المقبلة ضمن الائتلاف لتحديد شخص رئيس الائتلاف الجديد.

اقرأ أيضاً: حملة ضد الائتلاف المعارض بعد دعمه للعدوان التركي على عفرين

وكانت مصادر خاصة لـ سناك سوري قد أكدت في وقت سابق على أن شخصيات بارزة كثيرة تم التواصل معها لتتولى منصب رئاسة الائتلاف إلا أنها رفضت، في إشارة إلى أن دور رئيس الائتلاف لم يعد كما كان عليه سابقاً، وهو لايحمل أي وزن محلي أو دولي.

ويأتي ذلك في وقت يعيش فيه “الائتلاف المعارض” توتراً في العلاقات مع “المجلس الوطني الكردي” الذي يعد أحد المكونات الرئيسية فيه على خلفية الموقف الداعم من الائتلاف للعدوان التركي على منطقة عفرين السورية شمال “حلب”.
ويشار إلى أن الائتلاف الوطني المعارض كان يُقدّم سابقاً على أنه الممثل الشرعي الوحيد للشعب السوري في المحافل الدولية.

اقرأ أيضا : الائتلاف السوري المعارض يبحث عن رئيس … من يقبل؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *