رفع الحراسة القضائية عن سيرياتيل ورفع دعوى على مجالس إدارتها السابقة

صورة تعبيرية-انترنت

رئيس المدراء التنفيذيين لشركة “سيرياتيل”: مجلس الإدارة السابق عارض تحسين الأوضاع المعيشية للكفاءات ما أدى لهجرتها

سناك سوري-متابعات

كشف رئيس المدراء التنفيذيين لشركة “سيرياتيل” للاتصالات، “مريد الأتاسي”، أنه تم رفع الحراسة القضائية عن الشركة، بعد توقيع اتفاق مع وزارة الاتصالات، والهيئة الناظمة للاتصالات والبريد، قدمت سيرياتيل بموجبه ضمانات مالية.

وأضاف “الأتاسي” في تصريحات نقلتها الوطن المحلية، أن «التحقيقات بينت وجود مخالفات مالية وتهرب ضريبي ارتكبه مجلس الإدارة السابق خلال فترة ولايته ونتج عن هذه الأعمال التي ارتكبها انخفاض في الأرباح وفي حقوق المساهمين، ما رتب على الشركة أعباء مالية كبيرة انعكست بشكل سلبيّ كبير على حقوق المساهمين، وبناء عليه قررت الهيئة العامة المنعقدة يوم 30 من الشهر الماضي تكليف مجلس الإدارة الجديد بإقامة دعوى المسؤولية وفق أحكام القانون على مجالس الإدارة المتتالية عن الأعمال التي تمت خلال فترة ولاية كل منها».

ورداً على سؤال حول سبب زيادة نسبة أربح سيرياتيل خلال الـ5 أشهر الأولى من 2021 الجاري، بفارق 43 مليار ليرة عن الفترة ذاتها من العام الماضي، قال “الأتاسي” إن الأمر يعود لسببين، «الأول زيادة في الخدمات والعروض للمشتركين وخصوصاً 4G وsuper surf كما وسعنا الباقات التي تحتوي انترنت ودقائق لتناسب كل شرائح المجتمع بكل احتياجاتها، وثانياً بسبب التخلص من المنافذ المفتوحة لتهريب جزء كبير من الإيرادات مقابل الكثير من الخدمات الوهمية التي فرضها مجلس الإدارة السابق».

إدخال المشغل الثالث سيؤثر على عمل سيرياتيل، بحسب “الأتاسي”، مضيفاً أن هذا يتطلب منهم تقديم خدمات أكثر جودة، وبأسعار تنافسية، للحفاظ على المشتركين الذين سيكونون المستفيدين الأكبر بسبب التنافسية بين الشركات الثلاث.

اقرأ أيضاً: تعيين حارس قضائي على شركة سيرياتيل

وحمّل “الأتاسي” مجلس إدارة الشركة السابق والأزمة، المسؤولية عن خسارة كفاءات الشركة التي غادرت للخارج، وقال إن «مجلس الإدارة السابق عارض تحسين الأوضاع المعيشية بشكل يتماشى مع مستلزمات الحياة، فلذلك من أولويات الإدارة الجديدة هو تأهيل الكوادر الجديدة عبر وضع برامج تدريبية في بداية مستقبلهم ووضع برامج للمحافظة على الكوادر الأساسية».

وكشف “الأتاسي” عن قرار الهيئة العامة التي انعقدت يوم 30 شهر حزيران الفائت، بتكليف مجلس الإدارة الجديد إقامة دعوى قضائية على مجالس الإدارة المتتالية السابقة لسيرياتيل، بسبب أنهم فوتوا منفعة على الدولة بمبلغ نحو 134 مليار ليرة، بالإضافة لوجود مخالفات مالية وتهرب ضريبي.

أما حول استراتيجية سيرياتيل مستقبلاً، قال “الأتاسي”، إنها تكمن أولاً في «الاستثمار والتوسع لشبكة 4G في المستقبل المنظور وتأمين التغطية الكاملة للمناطق المحررة والحفاظ على مكانة سيرياتيل كشركة أولى من حيث الأرباح وزيادة حصة الإيرادات والدخول في مجالات الأتمتة والدفع الالكتروني بما فيها تسهيلات للمواطنين والحفاظ على الكوادر الكفؤة والاختصاصات النادرة والعمل على تطويرها».

وسبق أن ظهر رئيس مجلس إدارة سيرياتيل السابق “رامي مخلوف” في فيديو، اتهم فيه أثرياء الحرب بالحصول على أموال سيرياتيل من أجل المشغل الثالث، وقال إن سبب زيادة أرباح الشركة هذا العام قياسا بالعام السابق هو التحايل على المشتركين من خلال العروض.

اقرأ أيضاً: رامي مخلوف يشبّه نفسه مجازياً بالنبي موسى

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع