سناك ساخن

رغم وجود سفارة بدمشق … وفد فلسطيني يدخل سوريا عبر أربيل

الوفد دخل من معبر غير شرعي لتسلّم طفلين فلسطينيين

سناك سوري – متابعات

استقبل اليوم مسؤولون من “الإدارة الذاتية” (تسيطر على أجزاء واسعة من الجزيرة السورية) وفداً من القنصلية الفلسطينية في “أربيل” لتسلّم طفلين من عوائل “داعش” كانا في مخيمات بالجزيرة السورية وفق ما ذكر الموقع الرسمي للإدارة الذاتية.

وقال المصدر أن الرئيس المشترك لدائرة العلاقات الخارجية  التابعة لـ “الإدارة الذاتية” “عبد الكريم عمر” ونائب الرئاسة المشتركة “فنر الكعيط” استقبلوا المستشار في القنصلية العامة لـ “فلسطين” في “أربيل” “باسم فهمي حلس”، وبحث الجانبان وجهات النظر حول العديد من الملفات والقضايات المتعلقة بالمنطقة، وتابع الموقع أنه تم وضع الوفد الفلسطيني بصورة الوضع في مناطق الجزيرة السورية.

اقرأ أيضاً: دراسة: 600 طفل أوروبي في مخيمي الهول وروج بسوريا 

وأعرب “حلس” عن سعادته بإنجاز هذه المهمة لاستلام الطفلين كي يعيشا حياة آمنة وهادئة، مضيفاً أنه يسعده إنقاذ مستقبل طفلين بريئين مشيراً إلى أن “فلسطين” كباقي الدول استجابت لنداء “الإدارة الذاتية” لإجلاء رعاياها من المخيمات وفق حديثه.

وختم اللقاء بتوقيع وثيقة رسمية بين الطرفين بتسليم الطفلين من عوائل تنظيم “داعش” إلى القنصلية الفلسطينية بـ “أربيل”.

وأثارت الزيارة تساؤلات عن سبب عدم اللجوء إلى السفارة الفلسطينية في “دمشق” لتسلّم الطفلين واللجوء لقنصلية فلسطين في أربيل ويضطر القنصل للدخول من معبر غير شرعي بينما كان يمكن لمسؤول في السفارة في سوريا أن يسافر من دمشق إلى الحسكة وينجز المهمة.

وسبق للحكومة السورية أن ساهمت مؤخراً بإجلاء لاجئين “ألبان” نساء وأطفال من مخيم “الهول” في ريف “الحسكة” والخاضع لسيطرة “قسد” بالتعاون مع السفارة الألبانية وكانت هذه العملية هي الثالثة من نوعها خلال عام ونصف بالتعاون مع السلطات السورية.

اقرأ أيضاً: مخيمات “الشمال الشرقي” تضيق بالنازحين والدول الغربية ترفض استعادة أبنائها!


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى