رغم الواقع.. ندوة لمناهضة العنف ضد المرأة في “إدلب”!

نساء "إدلب" يحضرن ندوة "أنت الأمل" "فيسبوك"

الحراك المدني في “إدلب” مستمر بعمله رغم المضايقات والتهديدات

سناك سوري-خالد عياش

“أنتِ الأمل”، العنوان الذي اختارته الرابطة النسائية السورية لندوتها، ضمن حملة الـ16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة.

في المدينة التي يُفرض على نسائها وضع نقاب كامل مخافة الفتنة، انطلقت فعاليات الندوة متضمنة مسرح عرائس يشرحون من خلاله أنواع العنف الذي قد تتعرض إليه المرأة، بالإضافة لطرح حلول للحد من هذه الظاهرة.

اقرأ أيضاً: إدلب: حرمان البنات فوق العاشرة من دخول مدينة الملاهي

هذه الفعالية تأتي بعد أيام قليلة على منع “هيئة تحرير الشام” أو “جبهة النصرة” سابقاً، المسيطرة على المدينة دخول “السافرات” إلى إحدى الفعاليات الثقافية في المدينة، فتخيلوا لو أتت إحدى تلك السيدات إلى “الهيئة” تشتكي ظلم زوجها أو ضربه لها.

الفعالية السابقة يبدو أنها تندرج ضمن الحراك المدني في “إدلب” والذي يسعى من خلاله الناشطون للوقوف بوجه الفصائل والجماعات المتطرفة، عبر مساعدة الأهالي ضمن الإمكانيات والقدرات الموجودة.

“النصرة” أو “هيئة تحرير الشام” تواجه الحراك المدني بكثير من البطش، وذلك عبر اغتيال أو اعتقال النشطاء المدنيين والإعلاميين، كما حدث مع الناشط الإعلامي “رائد فارس“.

إقرأ أيضاً: أفرغ 3 مخازن من الرصاص بجسد “شقيقته” انتقاماً لـ”شرفه”!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع